الإرهاب والهجرة والمخدرات.. الضريس ودياز "على توافق"

05 يونيو 2015 - 17:45

 

أجرى الوزير المنتدب لدى وزير الداخلية، الشرقي الضريس، اليوم الجمعة بمدريد، محادثات مع وزير الداخلية الإسباني، خورخي فرنانديز دياز، في إطار أشغال الدورة 11 للاجتماع المغربي الإسباني من مستوى عال.
واستعرض المسؤولان خلال هذا اللقاء التعاون الثنائي في المجالات التي تدخل ضمن اختصاصات وزارتيهما، وبحثا سبل تنفيذ وتعزيز هذا التعاون.
كما شكل اللقاء مناسبة للمسؤولين لتجديد التزامهما بتقوية التعاون أكثر بين مصالح الأمن في البلدين، لاسيما في مجال مكافحة الهجرة غير الشرعية، والإرهاب والجريمة المنظمة، والاتجار في المخدرات.
وفيما يتعلق بمحاربة الإرهاب، أشاد الوزيران بنوعية العلاقات الثنائية المتميزة بالثقة المتبادلة والتعاون الوثيق بين المصالح الأمنية في البلدين، كما تشهد على ذلك النتائج الجيدة التي تحققت، أخيرا، في مجال تفكيك الخلايا الإرهابية في البلدين.
وفيما يتعلق بإدارة تدفقات الهجرة، جدد الوزير الإسباني دعم ومساندة إسبانيا لسياسة الهجرة الجديدة في المغرب التي تتجسد، على الخصوص، في تسوية أوضاع المهاجرين غير الشرعيين. ورحب الوزيران بتعاونهما مع المنظمة الدولية للهجرة في إطار برنامج العودة الطوعية للمهاجرين إلى بلدانهم الأصلية، في احترام لحقوقهم وكرامتهم.
كما أبرزا، بهذه المناسبة، التعاون المثالي بين البلدين في إطار عملية العبور، التي أضحت نموذجا للتعاون بين الشمال والجنوب، في مجال إدارة وتدبير حركة تنقل الأشخاص.
وفي مجال مكافحة الاتجار في المخدرات، اتفق الوزيران على مواصلة جهودها ودعم التعاون الفعال بين الأجهزة الأمنية في البلدين، لاسيما من خلال تعزيز آليات التعاون وزيادة إجراءات مشتركة.

كلمات دلالية

إسبانيا
شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.