استهلاك المغاربة يرتفع بنسبة 28 في المائة في رمضان

22 يونيو 2015 - 19:00

كشفت دراسة حديثة للمندوبية السامية للتخطيط حول استهلاك المغاربة خلال رمضان أن النفقات الغذائية ترتفع بنسبة 28 في المائة خلال هذا الشهر مقارنة بباقي شهور السنة.
وأضافت الدراسة أن زيادة الاستهلاك في رمضان تساهم في رفع كلفة المعيشة، وترتفع قيمة النفقات الغذائية من 1651 درهما في الشهور العادية إلى 2113 درهما في رمضان.

ومن جهة أخرى، أوضحت دراسة ثانية، حول الرقم الاستدلالي للأسعار عند الاستهلاك لشهر ماي الماضي، أن استهلاك المغاربة عرف ارتفاعا مقارنة مع شهر أبريل، بنسبة 0.2 في المائة، ونتج هذا الارتفاع عن تزايد الرقم الاستدلالي للمواد الغذائية بـ 0.2 في المائة والرقم الاستدلالي للمواد غير الغذائية بـ 0.3 في المائة.

وهمت ارتفاعات المواد الغذائية المسجلة ما بين شهري أبريل وماي الماضيين، حسب دراسة مندوبية أحمد العلمي الحليمي، أسعار “الفواكه” بـ 4.2 في المائة، و”السمك وفواكه البحر” بـ 3.4 في المائة. وعلى العكس من ذلك انخفضت أسعار “الخضر” بـ 2.2 في المائة و”اللحوم” و”القهوة والشاي والكاكاو” بـ 0.3 في المائة. أما فيما يخص المواد غير الغذائية، فإن الارتفاع هم على الخصوص أسعار “المحروقات” بـ 5.1 في المائة.

وأشارت الدراسة ذاتها إلى أن أهم الارتفاعات سجلت في مدينة مكناس وطنجة بـ 0.6 في المائة وفي أكادير والرباط بـ 0.5 في المائة وفي القنيطرة بـ 0.4 في المائة، والدارالبيضاء وسطات بـ 0.3 في المائة. وعلى العكس من ذلك، سجل هذا الرقم أهم الانخفاضات في كل من بني ملال بـ1 في المائة، وكلميم بـ0.7 في المائة، والداخلة بـ 0.6 في المائة.

كلمات دلالية

استهلاك رمضان
شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Badr منذ 7 سنوات

القدرة الشرائية لا يمكن أن ترتفع في رمضان و بهذا الشكل الصاروخي.!تقصدون نفقات الاستهلاك هو الذي يرتفع... خطأ فادح ينم عن جهل الكاتب!