شبيبة لشكر تحذر من تسجيل "انتكاسة" في الانتخابات

05 أغسطس 2015 - 12:40

مع اقتراب الاستحقاقات الانتخابية، تتوالى مواقف بعض أحزاب المعارضة في شأنها، فبعد أن أكد حزب الاستقلال بأن التدابير الحكومية المتعلقة بالانتخابات « تكرس منطق التزوير »، خرجت شبيبة الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية لتحذر مما أسمته بـ »الانتكاسة » في هذه الاستحقاقات.

وفي هذا الصدد، عبر المكتب الوطني للشبيبة الاتحادية في بيان له عن « قلقه » بخصوص ما وصفها بـ »الطريقة الارتجالية، التي تتعامل بها الحكومة في تدبير مجموعة من الملفات، آخرها ملف الاستحقاقات الجماعية التي ستعرفها البلاد شهر شتنبر المقبل »، معلنا في هذا السياق عن « تخوفه من أن يسجل المغرب انتكاسة أخرى في عهدها على مستوى نسبة المشاركة، على الرغم،  مما عرفته المملكة من إصلاحات دستورية وسياسية »، حسب ما أورد المصدر ذاته.

وإلى ذلك، حملت شبيبة الحزب الذي يقوده إدريس لشكر حكومة عبد الإله بنكيران « إلى جانب جيوب المقاومة وأعداء التغيير وحراس المخزن مسؤولية دفع المغرب إلى إخطاء موعده مع انطلاقة صادقة نحو ديمقراطية حقيقية »، على حد تعبير الاتحاديين، الذين نددوا بما أسموه « استغلال وسائل وآليات ولوجيستيك الدولة من طرف أحزاب الأغلبية الحكومية في حملة انتخابية سابقة لأوانها، مما يؤثر سلبا في نزاهة وشفافية العملية الديمقراطية ».

وعلى صعيد آخر، تساءل الاتحاديون في البيان نفسه، وبمناسبة عيد العرش عن « الجدوى من تكريس ممارسات كلاسيكية رجعية حاطة بكرامة الإنسان في ظل شعارات المغرب الحديث ودولة الحقوق ».

 

شارك المقال

شارك برأيك

Laisser un commentaire

Votre adresse e-mail ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *

Krimou El Ouajdi منذ 8 سنوات

Il n'y a pas de doute que ça serait le cas. Il n'y a que le sérieux et la droiture qui mènent vers la réussite sur tous les plans. J'ai côtoyé les gens de l'USFP durant les années 80 et 90. Ce qui me faisait mal et que j’ai gardé en tête, c'est qu’ils se permettaient de prendre leurs compatriotes, sans appartenance politique et notamment les pratiquants, comme des obscurantistes. On dirait qu’eux étaient les plus illuminés sur terre. Depuis, je me dis ça m'étonnerait qu’ils arriveraient à faire quelque chose. Nous assistons malheureusement à un théâtre sans précédant au sein de ce parti qui aurait pu rendre service à notre pays.

حمدون بن بيهي منذ 8 سنوات

كيف تم (تعيين) المنتمين الى هذه الشبيبة نفسها...بعد طرد رفاق طارق منها؟؟؟

reda منذ 8 سنوات

c est la fuite en avant ,vous ne trouverez personne se présenter au nom de votre "parti"

التالي