العماري يدخل المعترك الانتخابي ويقود "البام" بالحسيمة

10 أغسطس 2015 - 12:36

قرر إلياس العماري، نائب الأمين العام لحزب الأصالة والمعاصرة، الترشح بمسقط رأسه بمدينة الحسيمة لخوض غمار الاستحقاقات الانتخابية المحلية والجهوية المقبلة.

وكشف مصطفى الباكوري، الأمين العام لحزب الأصالة والمعاصرة، قبل قليل في ندوة صحفية بالرباط، أن أعضاء المكتب السياسي لحزب الأصالة والمعاصرة سيترشحون جميعا للانتخابات المقبلة، التي لا تفصلنا عنها سوى أسابيع، « من أجل الانفتاح والتواصل عن قرب مع المواطنين ».

وأوضح الباكوري أن حزبه كان مستعدا لخوض الانتخابات المحلية والجهوية في عام 2013، لكن ذلك لم يتم، وهو ما خلف ضبابية كثيفة عاناها المنتخبون، مضيفا أن حزب الأصالة والمعاصرة  يتأسف لعدم إجراء الانتخابات في عام 2013، وكذلك عدم وفاء الحكومة بإلتزاماتها وتنظيمها في يونيو الماضي.

وأضاف الباكوري أن حزب الأصالة والمعاصرة حدد مجموعة من المبادئ المؤطرة لعمله واشتغاله في الانتخابات المقبلة، من بينها الانفتاح على أكبر عدد من  المواطنين، مبرزا أن الاستحقاقات الانتخابية فرصة لتأكيد ذلك الشعار، فضلا عن تحقيق المناصفة التي رسمت هدفا لا يمكن أن تفعل إلا إذا اتخذت كمبادرات، والانفتاح على الكفاءات.

وبخصوص منهجية الاشتغال والاستعداد للانتخابات كشف الباكوري أن اللجنة الوطنية اشتغلت في إطار منفتح مع هياكل الحزب، مما يؤكد أن جميع مسؤوليه مناضلين، مسؤوليتهم الاتصال المباشر مع السكان.

 

 

 

شارك المقال

شارك برأيك

Laisser un commentaire

Votre adresse e-mail ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *

احمد من اسفي منذ 8 سنوات

وأضاف الباكوري أن حزب الأصالة والمعاصرة حدد مجموعة من المبادئ المؤطرة لعمله واشتغاله في الانتخابات المقبلة، من بينها الانفتاح على أكبر عدد من المواطنين على العكس اسي لباكوري بل من بينها استقبال الفاسدين والمطرودين والرحل من أحزابهم كما حصل في مدينة آسفي. فكيف أصبح رئيس جماعة اسفي المعروف بترحاله الحزبي والمتخلى عنه من طرف حزب الاستقلال،لانه عذر بهم ليصبح وكيل لائحة التراكتور بآسفي ، فأين التنظيم الحزبي وأين مناضلوه.وكذلك الشأن في لوائحه المهنية فكل الفائزين من الرحل السياسين.

التالي