الوافي: ليس من المقبول تسييس ملف الجالية ولا من حق لشكر الحديث فيه

11 أغسطس 2015 - 21:25

بعد مهاجمة إدريس لشكر، الكاتب الأول لحزب الاتحاد الاشتراكي حصيلة حكومة عبد الإله بنكيران في مجال الهجرة، خرجت نزهة الوافي، البرلمانية في حزب العدالة والتنمية لتوجه انتقادات لاذعة لزعيم حزب الوردة.
الوافي، وفي تصريحات لـ”اليوم 24″، شددت على أن “تسييس ملف المغاربة المقيمين في الخارج خط أحمر، لأنه ملف وطني”، مؤكدة أن هذا الموضوع ليس ملك هذا الحزب أو ذاك، فـ”الخطاب الملكي حسم في هذا الموضوع وضرورة التوافق فيه”.
إلى ذلك، اعتبرت المتحدثة أنه “ليس من حق لشكر الحديث في هذا الموضوع”، خصوصا أنه “رفض أن يوقع مذكرة نيابية موجهة إلى الحكومة الهولندية وقعتها كل الفرق النيابية، بل وحرض فرق المعارضة الأخرى على عدم التوقيع”، وهو ما انتهى بإرسال الرسالة موقعة من طرف رؤساء جميع الفرق، ما عدا فريق الوردة، تؤكد الوافي، قبل أن تضيف أن لشكر عمد إلى “خلق شرخ داخل فريقه، وغيب الفريق الاشتراكي في البعد الحقوقي، وفي بعض الأحيان عن النقاش داخل لجنة الخارجية حول قضايا مغاربة العالم “، مشيرة في هذا السياق إلى أن معارضة السياسات الحكومية في ملف مغاربة الخارج يجب أن يكون عن طريق “تقديم الملفات والمقترحات وحضور الاجتماعات والتتبع الدائم للموضوع”.
وجدير بالذكر، أن رؤساء الفرق البرلمانية بمجلس النواب المغربي كانوا قد بعثوا برسالة إلى ميتلبورغ أفان، رئيسة البرلمان الهولندي، يعبرون فيها عن استنكارهم للقرار الأحادي القاضي بإلغاء اتفاقية الضمان الاجتماعي القائمة بين هولندا والمغرب.
وكان لشكر قد اعتبر في يوم دراسي، عقده الفريق الاشتراكي بمجلس النواب، صبيحة اليوم الثلاثاء، أن خطاب العرش كان “حكما على حصيلة حكومة بنكيران، التي لم تستطع تنزيل ما نص عليه الدستور من مكاسب لصالح المهاجرين المغاربة”، معتبرا أنه “من حق المعارضة و”مغاربة العالم” أن يسائلوا الحكومة عن حصيلتها اليوم ويحاسبوها”.

كلمات دلالية
ادريس لشكر المغرب
شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *