الحجز على أموال "لاسامير" واقتراح بيع أحد فروعها لتجاوز الأزمة

13 أغسطس 2015 - 20:00

علم موقع اليوم24  ان إدارة الجمارك والضرائب غير المباشرة عممت رسالة على مهنيي قطاع المحروقات تخبرهم  بالحجز على  13 مليار درهم، عبارة عن أموال لاسامير مستحقة لفائدة الجمارك، وطلبت منهم التوقف عن تسليم أي مستحقات للشركة، في انتظار استخلاصها من طرف الجمارك.

وكتبت وكالة رويترز نقلا عن  مسؤول بشركة لاسامير  اليوم الخميس إن سلطات الضرائب حجزت على أصول الشركة.

وسجلت سامير خسائر صافية مجمعة قياسية بلغت 2.5 مليار درهم في 2014 ويرجع ذلك بشكل رئيسي إلى إعادة تقييم المخزون بعد هبوط أسعار النفط.

وبلغ إجمالي دين الشركة أكثر من 24 مليار درهم في نهاية 2014 بحسب بيانات الشركة ومن بينها ضرائب ورسوما اجتماعية بالمليارات مستحقة للحكومة وتعاني من عجز في التدفقات النقدية قدره 11 مليار درهم.

وجاء تحرك إدارة الجمارك والضرائب غير المباشرة بعد يومين من قول الشركة إنها تدرس زيادة رأس المال في إطار خطة إعادة هيكلة مالية.

وبعد أن أعلنت إدارة شركة « لاسامير » لتكرير المحروقات بالمحمدية عن عزمها الزيادة في رأسمال الشركة لإنقاذها من الإفلاس، كشفت مصادر « اليوم 24 » أن بنك الأعمال التابع للتجاري وفا بنك، اقترح على إدارة « لاسامير »، بيع إحدى فروع شركاتها « سلام غاز » الموجودة في الصخيرات، من أجل ضخ سيولة في رأسمال الشركة التي أوقفت عملها، الأسبوع الماضي، تحت ضغط نقص السيولة وتراكم ديونها، التي وصلت إلى 30 مليار درهم.

ووصل، مساء أمس الأربعاء، محمد حسين العامودي رئيس شركة كورال بيتروليوم المالكة لأزيد من 67 في المائة من رأسمال شركة « لاسامير »، للمغرب حيث يوجد حاليا في مدينة الصخيرات، للبحث عن حل من أجل إنقاذ الشركة من الإفلاس.

 

كلمات دلالية

بترول لاسامير
شارك المقال

شارك برأيك

Laisser un commentaire

Votre adresse e-mail ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *

التالي