رئيس جماعة يحاول الانتحار بسبب منافسة شقيقه له!

15 أغسطس 2015 - 06:01

بسبب عزم أخيه الترشح باسم أحد الأحزاب المنافسة له، أقدم رئيس مجلس جماعة بجهة كلميم-السمارة على محاولة الانتحار داخل بيته بتناوله كمية كبيرة من الأقراص الطبية.

وأوضح مصدر لـ« اليوم24» أن الحادث الذي وقع بداية الأسبوع الجاري، تزامنا مع انطلاق عملية إيداع الترشيحات لاقتراع 4 شتنبر المقبل، عجل بنقل الرئيس المصاب إلى إحدى المصحات الخاصة بمدينة أكادير لإجراء عملية غسل الأمعاء، والمكوث بالمشفى عدة أيام إلى حين استقرار حالته الصحية الحرجة.

ولفت المصدر إلى أن الرئيس دخل في خلاف مع أخيه الراغب في التنافس معه على جماعيات 4 شتنبر، بعد أن تشبث الثاني الترشح للانتخابات المحلية.

ولم تسعف كل المساعي التي باشرتها قبيلتهما لرأب الصدع الانتخابي بين الشقيقين، ما لم يرق الرئيس الحالي، فحاول الانتحار في بيته بمدينة أكادير.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

nour منذ 7 سنوات

Sbhan alah kif anta kif khouk li rbah hadik hia machi t3sab w thani rassk b dwa w tntahr w tmout alah ykoun f 3wan abaldna almskina hasbi alah w n3ima alwkil

مواطنة منذ 7 سنوات

تصطية هادي يخسر اخرتو على منصب،معناها ولف الفلوس والمنصب لدرجة انه ما باغيش حتى حد ينافسو حتى خوه اللي المفروض يكون اعز عليه من المنصب ولو كان واثق فنفسو يخلي صناديق الاقتراع تقرر والناس تختار الاكفء للمنصب ولا حنا عندنا اللي شد شي منصب يبغي يبقى فيه خالدين الله يكون فعون بلادنا مسكينة اللي المسيرين ديالها ما كيفكرو غير فمصالحهم المسءولية تكليف وليس تشريف ،لو كانو عرفو هاد المسءولين الحساب اللي غيتخاسبوه غدا امام الله كن راه فكرو مليون مرة قبل ما ياخدو هاد المنصب ولكن حنا دياولنا كيفكرو غي فالربح المادي اللي غيجيهم وراء ذلك،حسبنا الله ونعم الوكيل