الاستقلال يتهم عامل السمارة بـ"إفساد" الانتخابات

19 أغسطس 2015 - 10:10

على بعد أيام من الاستحقاقات الانتخابية، اشتكى حمدي ولد الرشيد، القيادي في حزب الاستقلال مما أسماه بـ »تورط عامل السمارة في إفساد العملية الانتخابية « .

وفي هذا الصدد، تقدم القيادي الاستقلالي بشكاية لوزير الداخلية في حق عامل إقليم السمارة، والذي اتهمه بـ »تسخير مجموعة من رجال السلطة لاستقطاب المواطنين وتوجيههم للتصويت على حزب معين وبشكل علني »، دون أن يذكر الحزب المعني بالإسم.

وأكد عضو اللجنة التنفيذية لحزب الميزان على أن العامل المعني « يقوم شخصيا باستقبال المواطنين من شخصيات وفعاليات المجتمع المدني، وأيضا من مناضلي ومنتخبي حزب الاستقلال قصد حثهم على الاستقالة من الحزب والالتحاق بالحزب الذي يدعمه »، حسب ما جاء في الرسالة ذاتها. على هذا الأساس، شدد ولد الرشيد على أن « تصرفات العامل غير مقبولة من الناحية السياسية لكونه أصبح طرفا في العملية الانتخابية، التي باتت بفعل هذه التصرفات محسومة النتائج »، مشيرا في هذا السياق إلى أن العامل المذكور « سبق له أن عمل تحت إشراف ورئاسة وكيل لائحة حزبية معينة مما يتناقض ومبادئ العدالة والمساواة ».

وتبعا لذلك، أكد القيادي الاستقلالي أن الأمر « يستدعي تدخلا فوريا وعاجلا لوقف هذه الاختلالات التي من شأنها التاثير في سير العملية الانتخابية، وهو ما يدخل في إطار حملة انتخابية غير قانونية وسابقة لأوانها »، مطالبا الوزير بـ »القيام بالمتعين للحرص على سلامة ونزاهة العملية الانتخابية ».

شارك المقال

شارك برأيك

Laisser un commentaire

Votre adresse e-mail ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *

حميدات يعيد منذ 8 سنوات

ما عليه والو غير طبق التعليمات .لايمكن لمثل هولاء المسؤولين ان يقوموا بعمل لا اذا كانت هناك تعليمات من فوق

التالي