غراسيي تنهار باكية وتعترف: ضعفت امام اغراء المال وكنت أرغب في حياة أفضل!

31 أغسطس 2015 - 11:01

خرجت الصحافية « كاثريين غراسي »، شريكة « إيريك لوران » فيما أصبح يسمى بـ « محاولة ابتزاز محمد السادس » لتكشف بدورها عن تفاصيل الواقعة التي جرتها الى المتابعة القضائية، معترفة انها « ضعفت امام اغراء المال وكانت ترغب في حياة أفضل لذلك قبلت أموال القصر الملكي المغربي مقابل عدم نشر الكتاب ».

وشدد « غراسيي »، التي انهارت وبكت لحظة اعترافها لصحافيي « لوباريزيان » أنها لم تحاول ابتزاز أحد، بل وقعت في فخ، قائلة: « المغرب أراد التخلص من شخص يزعج القصر، والقصر هو من اقترح المال ».

وروت « كاثرين » في حوارها مع « لو باريزيان » تفاصيل لقائها رفقة « إيريك لوران » مع هشام الناصري، محامي القصر  قائلة « خلال لقائي به كان صوتان يتصارعان في رأسي، كما لو أن الملاك والشيطان يتحدثان، أولا لم أكن أريد أن لا يتم نشر الكتاب، وفي الوقت نفسه أقول إنه لو قبلت بذلك المبلغ فإن حياتي ستتغير ».

وأشارت كاثرين إلى أنه طوال الاجتماع كان المحامي يحاول مساومتهما عارضا عليهما مبلغ 1,5 مليون أورو، نظرا إلى أنهما لا يتوفران على الوثائق.

وزادت قائلة: « لقد ضعفت أمام مبلغ مليوني أورو، خصوصا أنه كان مقابل عدم نشر كتاب، وليس قتل شخص ما »، حسب تعبيرها.

وأضافت « لمدة عشر سنوات وأنا أقوم بتحقيقات في المغرب، وأعيش تحت ضغط قوات الأمن المغربية، تعرضت للمضايقة والإهانة وحتى التهديد بالقتل عبر مواقع التواصل الاجتماعي »، خصوصا عندما « قررنا إنجاز تحقيق عن العائلة الملكية، وكان الأمر صعبا، فجمعنا الوثائق وعشرات الشهود، وكان علينا من أجل إتمام التحقيق، وحتى لا يتم إتهامنا بالتشهير إجراء مقابلة مع شخصية رسمية وتكلف إيريك لوران بالتواصل مع القصر من أجل ذلك ».

وأكدت « كاثرين » أنها خلال الفترة التي التقى فيها « ايريك لوران » بهشام الناصري محامي القصر، كانت هي في إجازة، مشيرة إلى أنه حين عودتها أخبرها « لوران » بلقائه بالناصيري وأنه عرض عليه مبلغ 3 ملايين يورو، معلقة « بالنسبة لي حينها كان أمرا غير معقول »، حسب تعبيرها.

وأشارت كاثرين إلى أن لوران كان قد أخبرها بأن الناصيري عرض المال مقابل الحصول على الوثائق التي يتوفران عليها والتعرف على شهودهم، مؤكدة أن الناصري كان قد أكد على حضورها خلال الاجتماع الثالث الذي سيجمعه بلوران.

وزادت قائلة: « ذهبت لرؤيته لأنني لم أكن أصدق أن محامي الملك بنفسه سيخاطر بنفسه ويحضر للقائنا » مردفة: « طوال عشر سنوات لم أتمكن من الحديث مع ممثل للقصر ».

كلمات دلالية

محمد السادس
شارك المقال

شارك برأيك

Laisser un commentaire

Votre adresse e-mail ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *

france33 منذ 8 سنوات

ahsalti yalkha2ina lilmaghrib

الخردة منذ 8 سنوات

لي ضربتو يدو مايبكي يالحولة هذا راه المغرب 2015

التالي