شابة تضع حدا لحياتها بسم الفئران بعد اكتشاف عريسها بأنها ليست عذراء

18 أكتوبر 2015 - 16:22

أقدمت فتاة في عقدها الثاني على الانتحار بتناول سم الفئران، بعد أن هربت من بيت زوجها في مدينة سطات، بسبب تعنيفه لها بعد أن شك في أنها ليست عذراء.

وفي جاء في تفاصيل القضية أن الفتاة، سارة، تزوجت، في الرابع من أكتوبر الجاري، من شاب يعيش في إيطاليا، ومباشرة بعد مراسيم الزفاف، سافرا سويا إلى مدينة مراكش لقضاء شهر العسل، لكن المفاجأة جعلت الزوج يقرر الرجوع بعد اتهامه لها بأنها ثيب، لتجد نفسها في موقف حرج أمام عائلة زوجها، التي بدورها وجهت إليها أصابع الاتهام بأنها كاذبة و”ساقطة”.

وأمام هذه الاتهامات قررت الفتاة أن تهرب، وتختبئ عند إحدى صديقاتها، وبعد نحو أسبوع، بدأت أسرتها تبحث عنها، حيث أخبرتهم عائلة العريس أنها هربت بعد اكتشاف أمرها، فتقدم أبو الهالكة بشكاية لدى أمن سطات، يفيد فيه أن ابنته اختفت بعد زفافها، وأثناء عملية البحث عنها توصلت الأسرة باتصال من صديقتها، تخبرهم بأن سارة دخلت في غيبوبة نتيجة تناولها لسم الفئران، حيث تم نقلها إلى المستشفى، وهناك لقيت حتفها.

ومباشرة بعد وفاة العروس سارة، تقدم الأب بشكاية ثانية لدى الشرطة، يتهم فيها زوج ابنته وعائلتها بتعريضها للضرب، ما تسبب في وفاتها، لتفتح الشرطة الجنائية تحقيقا في الموضوع، حيث أظهرت التحريات الأولية أن الفتاة لم تظهر عليها أي أثار تعنيف، وأن سبب الوفاة كان تناولها لسم الفئران.

ولا تزال الفرقة الجنائية تواصل تحقيقها في الموضوع من خلال الاستماع إلى العريس وباقي أفراد عائلته، بالإضافة إلى أسرة الفتاة وصديقتها.

كلمات دلالية

انتحار سطات
شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.