طلبة الطب يصعدون احتجاجاتهم وينظمون مسيرة وطنية جديدة

23 أكتوبر 2015 - 05:00

لاتزال تداعيات إعلان وزارة الصحة مسودة الخدمة الإلزامية مستمرة، فبعد بيان الحكومة، الذي يدعو هؤلاء إلى العودة إلى مدرجات الكليات، التي يقاطعونها منذ الدخول الجامعي، أعلن طلبة كليات الطب تنظيمهم لمسيرة وطنية جديدة، يوم الأربعاء المقبل.

واستنكرت تنسيقية طلبة كليات الطب في بيان لها ما اعتبرته “تعنت” الجهات المسؤولة، التي تخوض معهم جلسات حوار، على الرغم من “مشروعية وعدالة مطالبنا، التي ندافع عنها في إطار ملف مطلبي وطني”، مؤكدين أن محاوريهم الحكوميين “يحاولون دفعهم إلى التنازل عن مجموعة من المطالب، واختزال هذا الحراك في الخدمة الصحية الاجبارية”.

إلى ذلك، اعتبر الطلبة البيان الحكومي الأخير  “تراجعا خطيرا عن مجموعة من المكتسبات التي تحققت خلال الفترة الأخيرة، وتأكيدا جديدا على صحة موقفنا الذي عبرنا عنه رسميا في أكثر من اجتماع، وهو فقدان الثقة في وزارة الصحة أفرادا ومؤسسة”، حسب ما أورد المصدر ذاته، والذي أجمل هذه التخوفات في الخشية من “تراجع الوزارة عن وعودها وتنصلها من التزاماتها”، الأمر الذي “بات حقيقة مجردة من خلال البيان الحكومي الأخير، الذي استعمل لغة تهديدية حذرة”.

وبناء على ذلك، عبر الطلبة عن إصرارهم على “الصمود والاستمرار إلى غاية تحقيق جميع المطالب”، معلنين عن تنظيم مسيرة وطنية يوم الأربعاء المقبل بمعية الأطباء الداخليين والمقيمين في الرباط، تحت شعار “مسيرة صامدون”.

ويأتي هذا بعد تعبير أساتذة كلية الطب في البيضاء عن “رفضهم القاطع لممارسة التدريس تحت الضغط والتهديد”، مع “التحذير من المساس بحرمة الكلية تحت غطاء أي مبرر”، معلنين في الوقت نفسه “استعدادهم الكامل للتدخل حتى لاتصل الأمور إلى كارثة السنة البيضاء”، وتنظيم وقفة إنذارية وتضامنية مع الطلبة المقيمين والداخليين، يوم الاثنين المقبل بمستشفى ابن رشد، حسب ما نقل أحمد بلحوس، الكاتب العام المحلي للنقابة الوطنية للتعليم العالي بكلية الطب والصيدلة في البيضاء.

كلمات دلالية

المغرب طلبة الطب
شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.