توفيق بوعشرين:لا تلعبوا مع الملياردير

29 أكتوبر 2015 - 22:14

أيها الصحافيون، لا تعبثوا مع الملياردير عزيز أخنوش، ولا تقتربوا من إمبراطوريته المالية والفلاحية ومخططه الأخضر، وحساباته السياسية في الحكومة وخارجها. الوزير الملياردير، رابع أغنى أغنياء المغرب، لا يتحكم في أعصابه، ونشأته المدللة لا تسعفه في قبول النقد، ودفتر شيكاته علمه أن صاحب المال دائما على حق، وصاحب السلطة دائما مهيب الجانب، وأن الصحافة لها ثمن وليست لها قيمة، وأن جمهور القرّاء وظيفته أن يطّلع على الجانب المشرق من حياة رجل السياسة والمال، أما الجانب المظلم فيجب أن يبقى خارج الصورة تماما.
أيها الصحافيون، لا تنخدعوا بالوجه الطفولي للسيد عزيز، ولا بلباقته في الكلام أمام الكاميرات وفي حفلات الخمس نجوم.. للسيد أخنوش وجه آخر تماما لا يظهر دائما، إنه يضرب في الأماكن الحساسة لخصومه، ويستعمل السلطة التي بيده من أجل ردع من يفكر في الاقتراب منه ومن حدائقه الخلفية، ولا يعير انتباها لدستور أو قانون أو قضاء أو حتى لقواعد السوق التي ولد في كنفها.. إنه ببساطة نموذج للبورجوازي المغربي المعجب بالنموذج (المخزني) في إدارة السلطة والمال والعلاقات مع الخصوم والأصدقاء، ومع الصحافة والرأي العام.
أول أمس، عمد وزير الفلاحة الليبرالي جدا المتفتح فوق «المطلوب» إلى قطع إعلانات وزارة الفلاحة عن جريدة «أخبار اليوم»، وقامت شركة «سوناكوس» (الشركة الوطنية لتسويق البذور)، التابعة لوزارة الفلاحة، بنشر توضيح لهذا السلوك العدواني تجاه حرية التعبير، فماذا قال مديرها، محمد كريم غريط، في تصريح رسمي له نشرته وكالة الأنباء الفرنسية لتبرير سحب إعلاناته من الجريدة، 48 ساعة بعد نشرنا خبر استحواذ أخنوش وبوسعيد على اختصاصات رئيس الحكومة في المادة 30 من مشروع القانون المالي لسنة 2016؟ قال محمد كريم غريط: «إن الشركة قررت تعليق جميع طلبات نشر الإعلانات الخاصة بها في جريدة «أخبار اليوم» بسبب عدم توافق النظرة التجارية للشركة مع الخط التحريري للجريدة، وإن الشركة لا يمكنها التعامل مع جريدة تحركها أهداف مغايرة، وتتحكم فيها أجندات معينة. لا يمكننا أن نربط صورة الشركة بجريدة لا تتماشى مع توجهاتنا التجارية».
من صميم قلبي أشكر السيد المدير العام لسونكوس لأنه، ولأول مرة في المغرب، أعطانا الدليل على أن بعض إعلانات شركات الدولة مسيسة، وأن بعض الوزراء وبعض مديري المؤسسات العمومية ينظرون إلى الخط التحريري للصحف قبل إعطائها الإعلانات، بناء على رضى أو سخط من يقف خلف هذه المؤسسات، وليس بناءا على معايير موضوعية ولأول مرة، في ما أعرفه، يعترف مسؤول عمومي بأنه يمارس الرقابة على الصحف بواسطة الإشهار، ويمارس التعتيم على حق الناس في الإخبار بأموال دافعي الضرائب «من زيتو قليه».. هذه فضيحة كبيرة ستغطي على حادثة المادة 30 وما خلفته من ضجة سياسية.. وإلا لماذا نشرت شركتكم عشرات الإعلانات في هذه الجريدة قبل هذا التاريخ؟ ولماذا منحتم هذه المؤسسة الإعلامية حصة من حملتكم الإعلانية الجديدة، ثم لما نشرنا خبرا أزعج السيد أخنوش رجعتم وسحبتم الطلب، هل تقديس أخنوش هو المطلوب في كل خط تحريري لكي يحظى بإعلانات «سوناكوس»؟ ثم ما معنى عدم توافق النظرة التجارية لشركة تسويق الحبوب مع الخط التحريري لجريدة «أخبار اليوم»؟ هل شركتكم الموقرة تبيع حبوب منع الحمل مثلا، فيما نحن نعارض سياسة تحديد النسل ونرفع شعار: «تناكحوا تناسلوا»؟ هل شركتكم تسوق حبوب الهلوسة، فيما نحن ننصح قراءنا بالابتعاد عما يخرج الإنسان عن عقله؟
السيد أخنوش.. عيب أن تأكل الثوم بفم موظف صغير لا يهمه إلا راتبه وامتيازاته وكرسيه، وتدفعه إلى أن يطيل لسانه علينا. ماذا يعرف المسكين محمد كريم غريط عن الأجندات الخفية والأهداف غير المعلنة للصحافة؟ هو رجل مكلف بتسويق الحبوب الفلاحية ولم يكلفه أحد بتسويق البروبغندا الإعلامية الفجة، وهو رجل يبيع الحبوب ولا يجب أن يشتري العيب مع أحد. هل نقد وزير الفلاحة في جريدة لا يتوافق مع خطة تسويق بذور «سوناكوس». إذن، هذه ليست شركة عمومية، هذه علبة «سيراج» الملياردير، من هنا فصاعدا، سنتتبع خارطة الصحف والمجلات التي تنشرون فيها إعلاناتكم لكي نعرف نوع الخط التحريري الذي يوافق ذوق السيد وأتباعه.
يقول الفرنسيون: «l’information est coûteuse»، أي أن المعلومة مكلفة. هذه العبارة قابلة لعدة قراءات، لكن دعونا في المعنى المباشر.. الأخبار مكلفة ماديا لهذا لجأت الصحف منذ 1836 إلى نشر الإعلانات لتغطية جزء من التكاليف الباهظة لصناعة الأخبار، ولأن الشركات التجارية الخاصة ليست جمعيات خيرية فإنها فطنت إلى إمكانية التأثير عن طريق الإشهار في المحتوى الإعلامي للصحف ووسائل الإعلام، وهنا نشأ تعارض بين الاثنين، ثم جاءت القوانين والأعراف والتقاليد وأخلاقيات المهنة لتنظم هذه العلاقة المعقدة على أساس ثلاثة ضوابط:
أولا، قانون السوق المفتوح على التنافسية. ثانيا، التعددية في وسائل الإعلام ومنع احتكارها في يد الرأسمال أو في يد السلطة. وثالثا: سلطة الجمهور/المستهلك الذي يعطي قيمة للصحف بناء على مصداقيتها، ويعطي قيمة للمنتوجات التجارية بناء على احترامها حقه في المعرفة والوصول إلى الأخبار التي تهمه وتتصل بحقوقه الديمقراطية.
أعرف أن كل هذا الكلام مجرد إنشاء عند «سوناكوس» ورئيسها ووزيرها، ولهذا لكي نتحدث لغة واحدة مع السيد أخنوش، أنصح رئيس الحكومة أن يعطي القرض الأخير، الذي منحه البنك الدولي للمغرب من أجل الحكامة في الإدارة، ومقداره 200 مليون دولار، لوزارة الفلاحة لأنها تحتاج عاجلا إلى نمط آخر في الحكامة.

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Joe منذ سنتين

انتم و امثالكم من جعل من الملياردير طاغية توفيق بوعشرين اشرف من امثالكم الحياة تحتاج لجرأة لا يعفرها عباد المال مثلكم توفيق بوعشرين كان قلم حر يفضح ما تخفيه الاقلام المؤجورة نعلوا شيطان و بعدوا من المغرب راه عيقتوا خرجتوا علينا و خرجتوا على البلاد بعدوا من المغرب

abdo منذ 4 سنوات

الرأي العام كله بجانب الصحافة وحرية التعبير ، كلنا يدا في يد لتعرية رؤوس الفساد وللقضاء على سياسة القمع الممنهج

شاب مغربي متبصير منذ 4 سنوات

كلامك صحيح ايها البطل الشامخ فعلا اخنوش استولى على البلاد والعباد حتى على الاقتصاد واصبح الرجل الاول في البلاد . يجب محاسبة كل واحد لاننا نعيش الفقر المدقيع بكل اشكاله .

aziz منذ 5 سنوات

تحياتى لكم أستاذي الفاضل بوعشرين.....كما. قال أحد الإخوة في تعليقه إنكم تميطون اللثام عن هذا النوع من التماسيح "الناعمة""..

مغرب منذ 6 سنوات

كلام معقوووووووووووووووووول.راك ضارهم بزاف.بغيت لك الستر و الصبر مع هاد الزحوش البشرية.

خالد منذ 6 سنوات

شكرا السيد اخنوش لقد كشفتم لنا ان هناك عقيدة لأصحاب الاعلا نات تقول بنظرية عجيبة تتأسس على ضرورة أن يوافق الخط التحريري لصحيفة ما الوجه التجاري لمؤسسة اقتصادية عمومية كانت أو خاصة. ليس هنا ذكر ثوابت الخط التحريري لجريدة ((أخبار اليوم))، لكنحسب علمنا فان هذا الخط لم يتغير ابدا وكنا نلاحظ بالفعل إعلانات المؤسسة التي ذكرها المقال بالاسم، فما الذي حدث؟ حدث أن صاحب المقال وجه النقد الصريح لمن اعتبرهم مسؤولين عن تحريف الفصل 30 من ق.م. وهو ما يعني انه وفى لوظيفته كصحفي فاخبر دافعي الضرائب بما حدث وعلق بحرية عما حدث. والحقيقة ان بلاغ المؤسسة المذكورة فضيحة سياسية واخلاقية تمس في الصميم نظام الديمقراطية ككلن بل وتصيب حتى النظام المغربي الذي أسميه أنا نظام ((المغربوقراطية)). من جهة أخرى يتعين على الصحفيين المغاربة وجميع مدراء الجرائد مهما كانت خلافاتهم واختلافاتهم ان يقوموا قومة انسان واحد ضد هذا المسلك الخطير لأنه اليوم ((أخبار اليوم)) وغدا ((الأخبار)) أو ((الاتحاد...)) أو ((الصباح)) أو ((الأحداث...)) إلخ...

احمد منذ 6 سنوات

.......كلامك تفوح منه رائحة كريهة،اللهم عافنا ..

charif منذ 6 سنوات

سوناكوس سيدي عزيز اخن نوش بو الكروش مول الفلوس الصحفي بوعشرين ما عاجبوش كتب مقال على البوكوس وولد سوس .....سي بوعشرين الف تحية على الرجلة الصحفية

حميدو منذ 6 سنوات

متتبع مغربي غيور كان بالامكان تجاوز النقاش في المادة 30 من قانون المالية باعتراف رئيس الحكومة شخصيا بتجاوزها - وإن كان مرغما على تماسك الااتلاف الحكومي و الضغوطات الممارسة عليه من لوبيات كثيرة وعديدة ، النموذج : التلاعبات في انتخابات المجالس الجهوية ، والتخوف من استغلال العدالة والتنمية لصندوق 55 مليار واكتساح البوادي بعد أن اكتسح المدن - ، وكان بالامكان كذلك تجاوز الأمر واعتباره طبيعيا بلجوء الوزيرين للقضاء ، وترك هذا الأخير يقول كلمة الفصل في أمر المس بهما من عدمه . لكن أن يلجأ السيد أخنوش لضغوطات قطع تمويلات الإشهار عن الجريدة ومن مؤسسة وطنية ليست في ملكه، فهذا ما لا نرضاه في مغربنا اليوم الذي يقول بالديمقراطية وحقوق الانسان والحكامة . وأعتبرها أنا شخصيا كرسالة واضحة وتهديدية لباقي المنابر الاعلامية بالابتعاد عن عن الخوض فيما سلكه السيد بوعشرين من توضيح لحقيقة مخالفة المادة المعلومة للدستور . وإلا فإنها ستحرم من عائدات الإشهار من الشركات الواقعة تحث نفوذ دوي النفوذ ولو كانت مؤسسات عمومية لا خاصة . وهذا في حد ذاته تسلط وتحكم لا يليق ببلدنا ومغربنا الحبيب الذي يروم التقدم والرقي والقطع مع باقي الأساليب العتيقة التي أخرتنا لعهود طويلة عن ما وصلت إليه باقي الدول الديمقراطية الأخرى .

هممممم منذ 6 سنوات

هل عندنا صحافة أصلا ،لدينا كتاب انشاء ،يكتبون على هوى السذاج

رشيد منذ 6 سنوات

بقيتي تابع حزب العدالة والتنمية حتى جبتيها فراسك ومن نهار ا ومن نهار جاو إخوان بنكيران للحكومة ونتا داير ليهم بحال المحامي وشتي بنكيران لبارح شنو قال لبارح في ميدي 1 قال انا وافقت لاخنوش وبوسعيد باش برفعو دعوة قضائية ضد اخبار اليوم يعني ان بنكيران ماعقلش عليك وبغاك توحل وبقا دافع على حزب بنكيران لي جالسين تكويو بالزيادات والضرائب على الناس المستضعفين

aziz madrane منذ 6 سنوات

bonne continuation nous vous soutenons monsieur bou3achrine

عبدو منذ 6 سنوات

لست مع ما قامت به شركت سوناكوس ولا مع الصحفي توفيق بوعشربن الذي عوض أن يتوجه إلى رئيس الحكومة المطالب بممارسة اختصاصاته توجه إلى وزيرين أصبح ناطقا بلسان رئيس الحكومة في وقت أن هذا الاخير بعظمة لسانه ان ليس له مشكل في ان يكون الوزير اخنوش امرا بالصرف في الصندوق المعلوم واخيرا اقول للسيد توفيق بوعشرين ارجوك لا تحاول أن تقنع القراء بانك صحافي تتحرى الموضوعية كما كنت لأنه لن ينطلي ذلك على مهتم الا اذا كان مغفل لهذا فلا أنت ولا اخنوش ولا رئيس الحكومة كلكم شبه بعضكم بعضا

اسلام منذ 6 سنوات

مقال صحفي في الصميم من صحفي يحس بنبض الشارع لأنك ابن الشعب أأكد لك اني اتبع كل مقالاتك دائما موضوعية ومهنية محترفة المني كلام رئيس الحكومة اعطاء الضوء لمحاكمنك لوزيري المالية و الفلاحة كل المغربة بعرفون ان الأحرار حزب لجني المال والمناصب و كل مواطن حر يدعمك بما في ذالك رئيس الحكومة عندما قال انا لا ادعمهم وفقك الله واساله ان يعينك

الحسين منذ 6 سنوات

السي بوعشرين احترمك كثيرا لكن...سمح لي نقولك ان هادشي ما عجبنيش السي عزيز اخنوش رجل محترم و الله يزيدو من فظله للاشارة فالسي عبد الاله بنكيران الله يحفظوا قال بالامس انه انهى الموضوع نهائيا . اتمنى ان تهدئ اخي العزيز

خلفي الحسين منذ 6 سنوات

أظن ان السيد بوعشرين ضخم الأمر أكثر من اللازم او دخله من الباب الخطأ....)أتكلم عن المادة 30 من مشروع قانون المالية

تصدميت منذ 6 سنوات

ليس في المقال ما يدين وزير الفلاحة . بل هناك فضيحة للجريدة التي لا يعلم الكثير انها تقتات من كعكة الإشهار . اما في ما يخص موضوع المادة 30 حتى بنكيران اعترف ضمنياً انه هو من تطاول على حق اخنوش فيها و بعشرين ارتما في احضان بنكيراً و هذا الأخير ( خوا به ) والسلام

احمد اولاد عيسى منذ 6 سنوات

مقال في الصميم كما عودنا السيد توفيق بوعشرين : عمق في التحليل وجرأة في الأداء وإقناع في القول . ولا أرى ممن طالهم النقد بعد سيل من هذه المقالات اللاذعة التي تجاوز صيتها حدود الوطن على ما يبدو فصاروا مضغة الأفواه ونكتة جلاس المقاهي إلا أن يصابوا بتوتر بالغ وتهور أحمق مما أفقدهم بوصلة التصرف .. فما قام به الوزير أخنوش كرد فعل غبي ،من قطع الاشهار على الجريدة والافصاح عن نيته بالذهاب لمقاضاة صاحبالجريدة فليس سوى في حقيقة أمره تعبير صريح عن توفق السيد توفيق في إصابة كبد الحقيقة.. لكن هل يمكن حجب أشعة الشمس بغربال وإن كبر حجمه؟

samadi منذ 6 سنوات

bon courage bouachrine tu es libre de dire la vérité et rien que la vérité pour avoir la reconnaissace de l'Etat et du citoyen Marocain

messaoui منذ 6 سنوات

الفكر الماسوني هم الأسياد و الكل عبيد !!

احمد اولاد عيسى منذ 6 سنوات

في الصميم كما عودتنا السي توفيق.إمض بعيدا في فضح لوبيات الفساد .فمصداقية هذا المنبر الإعلامي تأتي من عمق تحليلات افتتاحياتك المبهرة ..مودتي

عبد ربه منذ 6 سنوات

أخنوش و من يدور في حلقاته هم خدام التحكم و التحكم خرج الينا بوضوح في هذه السنة الأخيرة المتبقية من عمر حكومة ابن كيران فهؤلاء طلبة الصحة و هؤلاء سكان طنجة و هذا وزير للمالية ووزير آخر للفلاحة، و هناك في رئاسة المجالس الجهوية و هذا في رأس قبة الغرفة الثانية........ اللهم اللهم اخرجها على خير اللعبة مفهومة

محسن غيلان منذ 6 سنوات

لقد تم منع هذا المقال من التداول عبر الفايسبوك... أليس هذا هو استثناؤنا المغربي....

Ayoub mtilk منذ 6 سنوات

Llah Ya3tik. Saha asi toufik ana mhak 3ala toul

الورزازي منذ 6 سنوات

نعم، إنهم يبيعون حبوب الهلوسة و لقاح فقدان الذاكرة حتى لا ينزعج الناس بما يكتبه الصحافي المهني على صفحات مسودة التاريخ

mustapha منذ 6 سنوات

لماذا هذه العجعجة.رئيس الحكومة تنازل لوزيره في الفلاحة بصرف صندوق التنمية القروية ﻹما هو اﻹشكال.كما يعتبر السيد اخنوش من النزهأء.ولن يستغله للدعأية اﻹنتخابية كما فعل المنتمين للعدألة والتنمية في دعم اﻷرامل.هناك مسؤولون يعرفون ماذأ يفعلونلاالمعلومات معروفة عند اصحاب الحال.عزيز اخنوش رجل ط

reda منذ 6 سنوات

يعتقد الإمبراطور أخنوش أن ماله وقربه من القصر سيجعله دائما فوق القانونون وعلى أنه خط أحمر لا يجب تجاوزه ولا حتى الإقتراب منه ،لكن ذالك الزمن ولى في وجود صحافة شريفة وصادقة،من هنا نعلن تضامننا مع جريدة الأخبار في مواجهة الفساد

يوسف منذ 6 سنوات

سي توفيق واصل الطريق لفضح المفسدين والمتعجرفين، ولا يهمك من ينبح في طريقك

سعيد منذ 6 سنوات

كنت اظن ، ككل المغاربة السذج ، ان اخنوش رجل طيب وشبعان ويخدم هذا البلد باخلاص. ولم يدر بخلدي انه مجرد تمساح لطيف نائم...

حماني منذ 6 سنوات

حفظك الله ايها البطل واصل نحن في انتظار جديدك في فضح المفسدين

FreeSpirit منذ 6 سنوات

Merci Monsieur. Vous êtes parmi les rares journalistes encore libres dans ce pays. Je vous souhaite tout le courage du monde et n'arrêtez pas de mettre à nu nos politicards qui traitent les marocains comme des moins de rien. Les temps ont changé et le marocain n'a plus peur du Makhzen. à bon entendeur.

ابو وليد منذ 6 سنوات

كنت اضن ان الرأسمال وحده ضعيف فتبين لي ان السلطة ايضا ضعيفة.لقد تابعت خطبة بنكيران في ميدي1 التي كانت مخصصة بتبشيرنا انه تنازل طواعية عن اختصاصاته الدستورية لأخنوش و تنكر لصحيفة مغربية ذات مصداقية تنتقد و تثني و سمح لوزيريه بمقاضاتها . تنازل سيدفع بنكيران ثمنه غاليا خصوصا بعد تنازلات التحالفات الأخيرة و الضغط على حامي الدين .انها بداية التقهقر ان استمر الحال هكذا تنازلات. نحب العدالة و التنمية و لا نريد لها مصير لالاتحاد الاشتراكي.استيقظ بن........

لبيب منذ 6 سنوات

اللطيف ....اللطيف....الطيف....الله يعطيك الصحة لقد 'فرمته' وطحنته وشرحت وملحت ....عا اللي ما بغاش يفهم.....شكرا سيد أبو عشرين على مقالاتك التي تشفي غليلنا وتثلج صدورنا ...لافض فوك والله يحفظك من ولاد .....

ابراهيم منذ 6 سنوات

تبارك الله علك اسي توفيق, هذه احقيقة التي يحاول الاعلام التستر عنها و هي أن الاعلام مسيس و في يد المخزن و رجال الاعمال مثل سي اخنوش الذي خذع الملايين بصورته البراقة, لكنه كان غامضا جدا و مبتعدا عن الاعلام و التجاذبات السياسية, حتى في البرلمان لا يجرؤون على معارضته و انما يثنون عليه أيما ثناء, و يكلمونه باحترام, عكس رئيس الحكومة المنتخب من طرف الشعب الظي يطيلون عليه اللسان.

El ghali منذ 6 سنوات

C'est malheureux il n'y aura jamais de changement et notre premier ministre a vraiment déçu je te souhaite bon courage Cher Bouachrine

nadia منذ 6 سنوات

ارد على السي كريم و نقول ليه عمر بوعشرين ما استعملوا بن كيران هاذي الاولى و الناس اللي تيقولوا انه بهاذ المقال كيقلب على. الفلوس راه ما فهموا لا المقال و لا قانون الاشهار و حتى الا قلب على التمويل المشروع راه من حقوا و لازم يعرفوا انهم هما اللي خاسرين. او انا من عندي سير الله يعطيك الصحة

Moha منذ 6 سنوات

إذا كنت صحفيا نزيها كما تقول فالرجاء توضيح الأسباب لهذا التحامل على السي اخنوش لأنني أؤكد لك ان السيد كبير عليك في تربية ونزاهة وحتى حبه لوطنه

adil منذ 6 سنوات

Tout mon soutien va à Mr Bouachrine qui fait partie des rares journalistes professionnels que compte notre pays. J espère qu il continue dans cette ligne. Il peut compter sur l appui de ses fidèles lecteurs

راوي منذ 6 سنوات

عافاك السي كريم "مراعاة" هاك كتكتب ماشي بالتاء المبسوطة.

abdeljebbar منذ 6 سنوات

Bravo Mr Karim

كريم منذ 6 سنوات

عزيزي سي بوعشرين لا أتفق معك في هادا المقال الذي ليس إلا تطاول على شخص !!!لقد أخطأت العدوفكان عليك بالأحرى ان توجه نيرانك إلى الجهات التى أمرت بدالك أم أنك فظلت السمك الصغير فهو ليس الا بعبد مأموروأنت أذرى بدالك.....المهم مايبقاش فيك الحال الى حسيت براسك تستعملتي من طرف بن كيران و بكامل إردتك في هاد القضية بحال شي بوق لي حتى هو عارف الفيلم أو بغى يفضح الفعل ويتغاضى على الفاعل او حنى نقولو مسكين!! ولكن هذا هوحال الصحافة التي تركض وراءالسبق الصحفي دون مراعات قانون اللعبة فتجني من الأعداء ما تجنى ومصيرها الإنذثار كصابقيها. كريم

محمد منذ 6 سنوات

بصراحة، عيب على وزير يحترمه المغاربة لتجنبه كثرة الكلام والشد والجذب كما باقي مكونات الحكومة أن يسقط في هذا الخطأ، مع الدستور أولا، ثم مع رئيسه في الحكومة، ثم مع مدير تحرير هذه الجريدة "المسكينة"!!

zniguef منذ 6 سنوات

fi3lan htzat ti9a dyali fi bebkirane.lw adda l2amr yemchi intikhabat mobkira w maytnazlchi 3la salahya dyalo f tdbir sondo3. tmnit law taoufik bouachrine chef de gouvernement

مصطفى منذ 6 سنوات

استمر أيها الجبل في تعرية وجوه اﻷقزام الكئيبة

محمد ايطاليا منذ 6 سنوات

في رائي على الجريدة ان تلاحق هدا الوزير الغيرمسؤول و شركة سوناكوس لانها شركة عمومية و ليس من حقها ان تقوم بتمييز فج تحاول به اخضاع الصحافة الحرة للتغطية على الفساد،يبدو ان علبة سوداء انفتحت و علي الصحافة الحرة في المغرب ان تنحي امام هده الغيلان الراسمالية ،نهبت المغرب و الان تريد ان تزاوج السلطة بالمال،لكي تحافظ على امتيازاتها...

ابو عبيدة منذ 6 سنوات

للحصفي المثقف العضوي رسالة و لها ثمن ,,, فربح البيع ان باع كل شئ الا رسالته و ضميره

مغربي منذ 6 سنوات

سير عند القطريين و الخوانجية اعطيوك الاشهار كيف ديما. مصيرك هو مصير نيني عاجلا ام آجلا لأن راسك عمر بالخرافات و الهستيريا. راه المغاربة هادو و أجرك عالله!

عبد الله منذ 6 سنوات

Bravo!!

نوالدين منذ 6 سنوات

شور على راسك اسي بوعشرين ماشي الفلوس هي كولشي ولا تجعل من المال هدفك فإن علم الناس أن مرادك مادي فسينفضوا عنك حافظ على خطك التحريري ولا تبالي باخنوش فليس هو من قرر أن يكون أمرا بصرف والصورة التي وضعت تعني أنك فهمت والآن وقد فهمت ماذا تريد باخنوش خرج ليها نيشان ولا قلب الهضرة