مسؤول أمني "يشق" رأس معتقل بجهاز راديو بقلعة السراغنة

30 أكتوبر 2015 - 09:45

انهال رئيس الشرطة القضائية بالمنطقة الأمنية الإقليمية بقلعة السراغنة، الاثنين الماضي، على معتقل كان رهن الحراسة النظرية بجهاز راديو، متسببا له بجروح خطيرة، في الوقت الذي كانت تحقق معه فرقة أمنية، لينقل إلى المستشفى الإقليمي بالمدينة.

وكانت عناصر الأمن قد أوقفت شابين متهمين بتكوين عصابة إجرامية والسرقة الموصوفة بحي إمليل، وبعد إنجاز محاضر الإيقاف، جرى تسليمهما إلى مصلحة الشرطة القضايية لاستكمال الأبحاث التمهيدية.

وفتحت عناصر الأمن التحقيق مع الموقوفين، وحينما ولج رئيس الشرطة القضايية مكتب التحقيق للإطلاع على نتائج البحث صرخ في وجه أحد المتهمين، وانهال عليه بجهاز راديو، ما سبب له جروحا بالغة في الرأس تطلب رتقها أربع غرز.

وبعد علم العائلة بنقل ابنها إلى المستشفى الإقليمي هرعت، بحسب “الصباح”، إلى مصلحة المستعجلات للاطلاع على حالته، ليخبرها الطبيب المعالج أن رئيس الشرطة القضائية هو من انهال عليه بالضرب.

وأثناء إحالة الموقوف وشريكه على الوكيل العام للملك لدى محكمة الاستئناف بمراكش طالب المعتدى عليه، رفقة دفاعه، بإجراء خبرة طبية للتأكد من درجة خطورة الإصابة، في الوقت الذي رفضت عائلته التنازل عن القضية، خاصة وأن المسؤول الأمني يحاول إجراء صلح، ولأجل ذلك تنقل إلى بيت أسرة الموقوف من أجل حل الملف وديا.

 

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

لست أبله منذ 6 سنوات

ليخبرها الطبيب المعالج أن رئيس الشرطة القضائية هو من انهال عليه بالضرب !!!؟؟؟ واش كان حاضر معاهم مثلا و كيف له أن يعرف رئيس الشرطة القضائية المواطن الصالح و الله ما يعرفو كايعرفوه غا اللي فايتين دايزين على يدو صحافة دعائية لامسؤولة

abounaim منذ 6 سنوات

حقيقة امثال هؤلاء المجرمين يجب التعامل معهم بكل حزم واحتقار وبشاعة لأنهم اختاروا لأنفسهم تخريب المجتمع والسطو على اموال المواطنين بالعنف انا شخصيا تعرضت للسرقة بالعنف وتم سلبي مبلغ 4500 درهم وضربي بشدة تحية للعميد من هدا المنبر كان بودي لو افرغ الرصاص في رأسه عوض ضربه بالراديو