التوظيف يخرح مئات الأساتذة المتدربين للاحتجاج على بلمختار بشوارع وجدة

30 أكتوبر 2015 - 13:55

خرج، صباح اليوم الجمعة، المئات من الأساتذة المتدربين في مسيرة حاشدة، جابت أهم شوارع مدينة وجدة، حيث توجهوا إلى مقر أكاديمية الجهة الشرقية، وذلك احتجاجا على القرارات التي اتخذتها الوزارة، والمتعلقة أساسا بفصل التكوين عن التوظيف.

ورفع المحتجون شعارات من قبيل “الشعب يريد إسقاط المرسوم”، واعتبروا أن الوضعية التي أصبحوا عليها بعد إقرار الوزارة لمرسوم الفصل “وضعية خطيرة”، كما طالبوا بتحسين وضعية المتدربين والعاملين بقطاع التدريس ومحاربة “الأشباح” بقطاع التربية والتكوين.

وفي هذا السياق، قال سفيان الشيخي، منسق المتدربين المحتجين، إن مسيرة، اليوم، استمرار لبرنامج احتجاجي بدأ الأسبوع الماضي. وأضاف في تصريح لـ”اليوم24″ أن القرارات التي أصدرتها الوزارة، خصوصا مرسوم تغيير هوية المراكز الجهوية للتربية من مراكز للتأهيل إلى أخرى للتكوين، بأنها قرارات عشوائية، مضيفا أنه عوض تدعيم البحث التربوي والرفع من العدة البيداغوجية، تصدر قرارا بهذا الشكل.

[youtube id=”uSGpn7pLW3E”]

وتساءل المتحدث نفسه عن الجدوى من تخريج هذه الجيوش من الأساتذة، إن لم يكن الهدف هو الادماج في سلك التعليم، ليؤكد بأن مقاطعة الدروس النظرية والتطبيقية بمراكز التكوين مستمرة إلى حين التوصل مع الوزارة إلى حل شامل، مشيرا إلى أن حركتهم الاحتجاجية حظيت بدعم من بعض النقابات، والأساتذة، وجمعيات المجتمع المدني.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

amine منذ 6 سنوات

ألاحظ أن وسائل الإعلام عندما تستجوب وزير الصحة أو رئيس الحكومة لا تقف عند نقطة التوظيف نحن نريد العمل في المناطق النائية لكن في إطار التوظيف أعيد في إطار التوظيف و ليس لمدة سنتين و من بعدها سير بحالك لا تقاعد لا توظيف لا والو