الصحفيون المغاربة بالخارج يتضامنون مع "أخبار اليوم":الضغط بالإشهار مرفوض

31 أكتوبر 2015 - 16:36

عبر “منتدى الصحفيين المغاربة في الخارج” عن تضامنه مع جريدة “أخبار اليوم”، بسبب إقدام شركة SONACOS، المملوكة للدولة، على سحب إشهارات سبق لها أن حجزتها للنشر، بحيث تراجعت بسبب نشر الجريدة مقالا عن قضية صندوق تنمية العالم القروي، ونقلت عن مصادر موثوقة غضب رئيس الحكومة، عبد الإله بنكيران، بسبب سحب صفة الآمر بالصرف منه لصالح وزير الفلاحة والصيد البحري، عزيز أخنوش، الذي تتبع “سوناكوس” لقطاعه الوزاري.
وذكر المنتدى أنه يتابع بقلق بالغ ما نشرته وسائل إعلام مغربية عن إقدام الشركة على سحب إشهارات سبق أن حجزتها على صفحات الجريدة، مؤكدة أن هذه الخطوة مرتبطة بالخلاف بين الجريدة ووزير الفلاحة، عزيز أخنوش، على خلفية ما عرف بالمادة 30 من قانون المالية الجديد.
ويضيف المصدر، في بيان توصل “اليوم 24” بنسخة منه، أنه “بغض النظر عن تفاصيل القضية، وحق الزملاء في “أخبار اليوم”، وكذلك السيد وزير الفلاحة في اللجوء إلى القضاء لحسم المشكل، فإننا في منتدى الصحفيين المغاربة في الخارج نعلن رفضنا كافة أشكال الضغط على الإعلاميين المغاربة بغرض كسر إرادتهم، وخاصة استخدام آلية الإشهار لحسم الخلافات”.
ودعا المصدر ذاته المسؤولين للتفاعل إيجابا مع وسائل الإعلام واحترام آليات العمل الصحفي المتعارف عليها وطنيا ودوليا، مذكرا بضرورة احترام أخلاقيات المهنة والضوابط المؤطرة للعمل الصحفي، ومؤكدا على “أهمية العمل الإعلامي في نقل المعلومة للمواطنين، وتكريس الشفافية في تدبير الشأن العام، وهذا هدف لن يتحقق إلا بضمان حرية الإعلام واستقلاله وفق ما تضمنه القوانين المتعارف عليها عالميا في هذا المجال”.
وختم منتدى الصحفيين المغاربة في الخارج بلاغه التضامني بمطالبة مؤسسات الدولة بدعم استقلالية الإعلام، “من خلال تحسين شروط العمل وتوفير الشروط الضرورية لنجاح المؤسسات الإعلامية”.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مواطن من تطاون منذ 6 سنوات

في ظل هذه الظروف السياسية التي يعاني منها المغرب والشعب المغربيين أنصح الأخ الصحفي بوعشرين والسيد رئيس الحكومة بنكيران كالتالي: 1- تشكيل جبهة قوية من الصحفيين الأحرار لمواجهة أشكال الفساد والافساد اللذين ينخران الجسم الصحفي خاصة من قبل الصحفيين الأحرار سواء من اليساريين أو الاسلاميين أو من توجهات سياسية أخرى وبتنسيق مع الأساتذة الجامعيين والمثقفين. 2- أن يتخذ السيد بنكيران مواقف جريئة ويعلن عن اجراء انتخابات تشريعية سابقة لأوانها حتى لا تفاجئه نتائج الانتخابات البرلمانية العادية لعام 2016.

عبروتي طريميشة منذ 6 سنوات

هذه البداية والبقية تأتي مع سلطة التحكم سيُصبِح المغرب كتونس بنعلي ومصر مبارك الحزب الآتي سيستحوذ على كل شيء حيث بدأت ملامحه تظهر في انتخابات روءساء الجهات والعمالات ومجلس العبث المسمى مستشارين ورئيسه كل الدلائل توكد ذالك.لان بنكران ووزراءه المتحزبين تخلوا عن اختصاصاتهم وأصبحوا مجرد كومبارس امام وزراء السيادة المحسوبين على الحزب المتحكم فعليا

ايطاليا محمد منذ 6 سنوات

اباطرة المغرب الجديد ،بعد ان راكموا الثروات على حساب الشعب اليوم يزاوجون السلطة بالمال و اصبحوا فوق النقد محميين جدد .الهجوم على الجريدة هو هجوم على المغاربة باجمعهم ،هو نموذج صارخ على الاستخفاف والتعالي الذي يكنه هؤلاء المحدثي النعمة اتجاهنا باختصار و في غياب مؤسسات مستقلة سيستمرون في و الدفع بالمغرب نحو الاصطدام الداخلي...

M.KACEMI منذ 6 سنوات

وماذا عن صحفيي الداخل؟ لماذا تصيبهم "اللقوة" كلما تعلق االأمربإشكال مع أحد رموز الدولة؟ وأين ذلك "الشاطر" الذي تخصصت جريدته في تشويه صورة بنكيران وحزبه وبوتيرة يومية، وكأنه يرتكب الأخطاء يوميا؟. بالمناسبة، نحن كرأي عام ليس في علمنا أن بنكيران أساء للمعني بالأمر، سواء كشخص أو كتوجه، وبالتالي نخمن أن "الرجل" لا يشتغل من منطلقات تهمه هو وقناعاته، بل لحساب تلك الجهات التي جعلت من تسويد صورة بنكيران وحزبه هدفا استراتيجيا لا غنى عن بلوغه ، حتى "بلي كان"