حجز 2 طن و 652 كيلوغرام من مخدر الشيرا بمولاي يعقوب

02 نوفمبر 2015 - 09:10

علم لدى المديرية الجهوية للجمارك فاس – مكناس أنه تم أمس الأحد حجز 2 طن و 652 كلغ من مخدر الشيرا كانت مخبأة على متن سيارة وذلك على مستوى ملتقى الطريق بسبع رواضي في اتجاه أولاد جامع (إقليم مولاي يعقوب ).

وأكد محمد كمال النجار، رئيس شعيبة الجمارك بفاس، أن حجز هذه الكمية من المخدرات تم أثناء عملية المراقبة التي كانت تقوم بها عناصر الجمارك على مستوى هذه الطريق بعدما حامت الشكوك حول حمولة إحدى السيارات التي رفضت التوقف عند حاجز المراقبة رغم إعطائها إشارة الوقوف القانونية.

وأضاف نفس المصدر أن السيارة لم تمتثل لإشارة التوقف ومرت فوق الأسلاك الشائكة المنصوبة في محاولة من راكبيها للفرار، بينما عمد شخصان كانا يمتطيان سيارة فارهة مرافقة للسيارة الأولى إلى إطلاق أعيرة نارية في اتجاه عناصر دورية المراقبة لثنيهم عن ملاحقة السيارة المشبوهة.

وأوضح أنه ورغم إطلاق الأعيرة النارية على أفراد الدورية فقد تمكنوا من حجز السيارة المحملة بالمخدرات بينما لاذ راكبان كانا على متنها بالفرار نحو وجهة غير معروفة، في حين واصلت السيارة الفارهة التي انطلقت منها الأعيرة النارية السير في اتجاه منطقة أولاد جامع.

وقد تم إخبار النيابة العامة بعد حجز كمية المخدرات وإخطار عناصر الدرك الملكي الذين قاموا بتأمين أعوان الجمارك ومصاحبتهم لمقر الإدارة بفاس.

وقدرت قيمة المخدرات المحجوزة التي كانت موزعة على 94 رزمة، ب 26 مليون و 520 ألف درهم بينما قدرت قيمة وسيلة النقل التي كانت تنقل هذه الكمية من المخدرات ب 250 ألف درهم.

شارك المقال

شارك برأيك

Laisser un commentaire

Votre adresse e-mail ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *

حمدون الفاسي منذ 8 سنوات

الصورة المرافقة من الأرشيف فقط وليست هي السيارة المحجوزة كما ذكر،لأن رجل الأمن فيها من الحرس المدني الاسباني الذي لا يوجد في فاس أو مكناس كما تدل عليه سترته فوجب التصحيح نصحا للقراء

التالي