بنكيران:"تنفيق وزير الداخلية مع 12 ليلا على ود مشكل مواطن واحد"

02 نوفمبر 2015 - 12:45

بدا رئيس الحكومة، عبد الإله بنكيران، غاضبا من الاحتجاجات التي تشهدها مدينة طنجة ضد شركة “أمانديس” بسبب غلاء فواتير الماء والكهرباء، رغم وجود لجنة من وزارة الداخلية تعمل حلى حل المشكل، بحسبه.

بنكيران الذي اجتمع بمنتخبي مدينة طنجة رفقة وزير الداخلية محمد حصاد، قال إنه يهتم جيدا بمشاكل المواطنين لدرجة أنه يتصل بوزير الداخلية ليلا من أجل حل مشكل مواطن واحد،”تنفيق وزير الداخلية مع 12 ليلا، على ود مشكل مواطن واحد، كاين هاد الشي السيد الوزير ولا مكينش”، يقول بنكيران مخاطبا حصاد، مضيفا أنه “تيفيق حكومة كاملة على ود مواطن واحد لديه مشكل”.

بنكيران، أظهر تخوفا واضحا مما قد تؤدي إليه  الوقفات الاحتجاجية التي تشهدها مدينة طنجة ” الوقفات وخا تكون سلمية عندها أضرار، عندها أضرار على السياحة والسكينة والاستثمار”، مشيرا إلى أن الاحتجاجات تتسم بالعدوى، حيث يمكن أن تنتقل إلى المضيق والدار البيضاء، الشيء الذي قد يؤدي إلى الفتنة بحسبه، إذا تم توظيفها من طرف من لهم نية سيئة.

وأضاف بنكيران موجها ندائه لساكنة مدينة طنجة” نداء للناس ديال طنجة باش يتحملو مسؤوليتهم مادام أنا ووزير الداخلية جينا بتكليف من جلالة الملك باش نقومو بالواجب وباللازم، خاص يرفضو المشاركة في هاد الأعمال التي قد تؤدي إلى أشياء غير منتظرة”.

وحمل بنكيران البرلمانيين والمستشارين مسؤولية إقناع المواطنين بإيقاف الاحتجاجات” السادة البرلمانيين والمستشارين علاش تيصوتوا عليكم المواطنين”، يتساءل بنكيران، مضيفا، “تيصوتو عليكم لأنكم صلة الوصل بين المواطنين والدولة، أنتم صلة وصل عاقلة ومسؤولة ماشي أي حاجة قالوها ليكم تقولوها ليهم، هادا ماشي الوقت ديال باش المستشارين يقولو أنهم متضامنين مع المواطنين، اليوم خصك تحل المشكل علاش خرجو الناس”.

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

mostaf منذ 6 سنوات

الله ينعل الكداب اينما كان وكيف ما كان

mustapha منذ 6 سنوات

خرجوا حيث وصل السكين للعظم .كثرة الزيأدأت في جل المواد

mustapha منذ 6 سنوات

خرجوا حيث وصل السكين للعظم .كثرة الزيأدأت في جل المواد اﻹستهﻻكية.ولايخلو منزل من معطلين.هذه بدأية نتيجة التدبير الحكومي.

السطاتي منذ 6 سنوات

كفى يابن كيران من لغة التخويف والتهوبل ان الناس لم يحتجو الا بعد ان بلغ بهم الصبر ما بلغ فبدل ان تقف الى جانب هؤلاء وتحل مشاكلهم تتهرب بالركوب على مصطلح الفتنة والنية السيئة وعندما تقول ييابن كيران انك كتفيق حصاد في 12 ديال الليل فهل فعلا عند ك صلطة على وزير داخليتك فكفى من الاستهزاء بعقولنا اليس وزر الداخلية من اوقف نشاط شبيبة حزبكم بطنجة واحتججتم وازبدتم وارغدتم فشكون لي فيقو ياترى واش انت نيت .بارك علينا ياسي بن كيران فلسنا اغبياء والمشكل هو في من فوت القطاعات الحييوية في بلادنا للاجانب والتي هي ملك لجميع المواطنين وليس دالك المسكين الدي يحتج على غلاء فاتورة الماء والكهرباء

سلوی منذ 6 سنوات

فين المشكل يفيق وزير الداخلية 12 دالليل المفروض اصلا وزير الداخلية ينعس حتى للفجر راه صحاب الباك كينعسوا مع 12 دالليل والدولة تتحمل مسؤوليتها راه غلاء الفواتير ماشي غير في طنجة المغرب كلو كيعاني

dakhla منذ 6 سنوات

Nass matkhrouj t3abar 3la annaha mdlouma wahada houwa 9imat l9am3 dyal bnkiran ou dawla .nass fr3ouha bzyadat ou bnkiran mabghahoumch ydirou ali7tijaj.mais il se prend pour qui celui-la.assidi khli nass t3abar anaha ma9houra ou daf3 3la 7a9ha rah hadchi bzah 9taltina bziyadat a bnkiran.vive cha3b vive almoudaharat vive almoudaharat...

وطن يرافع منذ 6 سنوات

.. الحل الجذري هو أن : ترحل “أمنديس” ، “ريضال” ، “ليديك” و غيرها … نعم ، يسقط الفساد و الريع في كل القطاعات و المجالات نعم ، كفى ٌحقرة” ، كفى من تحكم الأجانب في أمورنا و نهب أقواتنا … كفى كفى كفى كفى من الترقيع و أنصاف الحلول … كنا نرجو ألا يكون تدخل بنكيران لفرض أنصاف الحلول لصالح استمرار شركة الريع الناهبة و من يحميها .. … أيها الوزير الأول "رئيس الحكومة" !!! إنكم بهذا تحققون رغبات "التحكم" ، مما يسقطكم في مزيد من التناقضات و يفقدكم مصداقيتكم ، هل العقد الذي يربط البلديات بهاته الشركات ، زواج أرتودكسي لا طلاق فيه ؟؟؟ !!! إنكم مستعدون للتضحية بكل شيء من أجل هاته الشركات و من أجل ماما "باريس"، بل ومن أجل الانبطاح أمام الدولة العميقة ، إن تنكركم لهذا المطلب الشعبي اليسيط الذي اثار كل ردود الفعل هذه ـ ماعدا ـ تحقيق مطلب المواطنيين برحيل الشركة ، ينضاف إلى سلسلة خذلانكم للمواطنين الذين علقوا على وصولكم للحكم آمالا كبيرة ... ثم هل تعتقد أن قوى الشعب لعبة في يدك تلوح بها لأصحاب الحال متى شئت ، كما تلوح بعصى الدولة في وجه الشعب ،متى بدا لك أن الأمر يتطلب ذلك ؟ كفى كلاما ... و إلى الحلول الجذرية فيما تبقى من عمر ولآية حكمكم ... التي لا تكون على حساب المواطن وهويته وكرامته وقوته ، لا تحدثنا عن التوازنات الكبرـ اقتصادية "الماكرواقتصادية" ، نريد أشياء ملموسة ، كما نريد تغييرات في مجالات وقطاعات قد لا تتطلب بالضرورة إعتمادات مالية ... ثم لماذا هذا التدخل؟؟؟ ما هو دور البلديات ؟؟؟ لماذا الانتخابات التشريعية و المحلية ، التي تصرف عليها الملايين ، إذا كانت الأمور تدار بهذه الطريقة ؟؟؟ ...

abdelallh منذ 6 سنوات

il est vraiment hyppocrite ce Benkirane, il est le premier responsable des augmentations des prix, des produits consommables, et des factures de l'eau et de l'éléctricité. a cause de lui le cout de la vie quotidienne est devenu insuportable. et veut que le peuple se taise et ne reclame pas ses droit. ''koule la3ssa ochoufe , oskate''