الرسالة الملكية في ندوة بنبركة فاجأت اليوسفي

03 نوفمبر 2015 - 01:35

في حدود الساعة العاشرة من صبيحة يوم الجمعة الماضي، تلقى عبد الرحمان اليوسفي، الوزير الأول السابق، اتصالا من الديوان الملكي لإخباره بأن الملك محمد السادس سيوجه رسالة ملكية إلى الندوة التي يعتزم تنظيمها مساء اليوم نفسه حول المهدي بنبركة. وحسب مصدر مطلع، فإن الخبر كان مفاجئا لليوسفي، فلا أحد كان ينتظر أن تكون للملك كلمة في لقاء يتعلق بقضية حساسة توجه فيها الاتهامات إلى الدولة. بعد ذلك حمل عمر عزيمان، مستشار الملك، الرسالة الملكية إلى اليوسفي مرفقة بعدة نسخ في صندوق مغلق من الكرتون، مترجمة إلى الفرنسية والإنجليزية والإسبانية، وأبلغ عزيمان اليوسفي بأن الملك يريده أن يتولى شخصيا قراءة الرسالة في افتتاح اللقاء، وهو ما حصل، حيث بقي عزيمان حاضرا متابعا اللقاء طيلة 3 ساعات، ممثلا الملك.

شارك المقال

شارك برأيك

Laisser un commentaire

Votre adresse e-mail ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *

التالي