المنظمة المغربية لحقوق الانسان تساند توصية المساواة في الإرث

11 نوفمبر 2015 - 05:30

 

حظي تقرير المجلس الوطني لحقوق الإنسان حول المساواة والمناصفة، بإشادة المنظمة المغربية لحقوق الإنسان.

منظمة حقوق الإنسان ثمنت في بيان لها توصل “اليوم24” بنسخة منه، التقرير، وأعتبرته “مؤسس على المعيارية الدولية لحقوق الإنسان”.

وشددت المنظمة على “ضرورة إعمال التوصيات، التي جاءت في التقرير وإحقاقها بعيدا عن أي انتقائية أو تجزيئية”، وهو ما يعني أنها متفقة مع جميع التوصيات التي تضمنها التقرير، بما فيها توصية المساواة في الإرث بين الرجل والمرأة.

المنظمة التي عقدت مجلسها الوطني، الجمعة الماضي، والذي تطرق إلى مجموعة من الملفات، أكدت في البيان نفسه بخصوص الجدل القائم حول النظام الأساسي للقضاء، أن موقفها ثابت بخصوص “إقرار ضمانات استقلال حقيقي للسلطة القضائية، وكذا ضمانات تحقيق أمن قضائي لفائدة القضاة”.

وبخصوص الأمازيغية، أكدت المنظمة، التي يقودها الحقوقي بوبكر لاركو، مضمون مذكرة المبادرة المدنية من أجل تفعيل الطابع الرسمي للأمازيغية، التي تقدمت بها الجمعيات الحقوقية والنسائية، والتنسيقات الأمازيغية بالمغرب والمهجر، إلى جانب المنظمة المغربية لحقوق الإنسان باعتبار ذلك “تفعيلا للمقتضيات الدستورية”.

 

كلمات دلالية

المساواة
شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

المهم منذ 6 سنوات

سبحان الله هذه المنظمات الحقوقية لا تمثل لا بلدهم و لا دينهم يخضعون لأوامر خارجية تكره أخلاقنا وعقيدتنا و ديننا و بلدنا وخيراتنا يحرفون كلام الله ليستفيدوا ببعض الدولارات التي لا تغنيهم يوم لقاء الله عز وجل