"بنكيران" يدعي أنه شقيق رئيس الحكومة للنصب على المواطنين والأمن يبحث عنه!

12 نوفمبر 2015 - 09:59

حذرت مصادر موثوقة من تعرض المواطنين والتجار وحاملي الشواهد المعطلين لعمليات نصب واحتيال ينفذها شخص مشبوه باسم عبد الإله بنكيران، رئيس الحكومة.

وبدأت مصالح الأمن بالعديد من المدن تكتشف تباعا وقوع العديد من المواطنين في كمائن نصبها لهم المشتبه فيه، الذي يستغل حمله لنفس الإسم العائلي للامين العام لحزب العدالة والتنمية ليدعي بأنه شقيق رئيس الحكومة للنصب على ضحاياه الراغبين في التوظيف أو الهجرة للخارج أو الحصول على سلع وبضائع بأثمنة تفضيلية.

“شقيق بنكيران المزيف”، المتزوج من إسبانية ذات أصول مغربية، كان يدلي بالبطاقة الوطنية الخاصة به للتعريف بنفسه ولنيل ثقة المتعاملين معه وطمأنتهم، والشروع في توزيع وعوده الوهمية عليهم، مقابل تسلمه مبالغ مالية لقضاء أغراضهم، قبل أن يتوارى على الأنظار ويختفي.

المشتبه فيه مطلوب للعدالة بموجب مذكرات بحث وطنية، بحسب “المساء”، وثبت للعديد من الموطنين الذين قدموا شكاوى ضده انه مبحوث عنه من طرف أمن طنجة وتطوان وفاس ووجدة والقنيطرة، لتورطه في العديد من الأفعال الإجرامية تتعلق بالهجرة وإصدار شيكات دون رصيد والنصب والاحتيال وانتحال صفة.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.