إعلان حالة طوارئ وإغلاق للحدود في فرنسا بعد هجومات أوقعت ما لا يقل عن 40 شخصا!

13 نوفمبر 2015 - 23:08

أعلنت الرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند، قبل قليل، حالة الطوارئ بالبلاد، كما تم إغلاق الحدود بشكل كامل بالبلاد بعد الهجمات المتزامنة التي شهدتها العاصمة باريس، مساء اليوم الجمعة، في مناطق متفرقة، مسفرة عن مقتل ما لا يقل عن 40 شخصا وعدد كبير من الجرحى، فيما تتحدث مصادر اخرى عن 60 قتيلا.

ووجه مجلس مدينة باريس نداء الى المواطنين من اجل المكوث في بيوتهم، حيث لم يتم لحد الان توقيف منفذي الهجومات المتفرقة على باريس، فيما لازال ما لا يقل عنة100 رهينة لدى المهاجمين. وتمت تعبئة كبيرة لعناصر الأمن كما نزل الجيش الى شوارع المدينة في محاولة لتطويق الأزمة ووضع اليد على منفذي الهجومات.

واضافة الى الهجومات الثلاثة، تم الإعلان، قبل قليل، عن هجومات اخرى متفرقة بكل من مناطق « Hall » و »اللوفر »، وايضاً احد المرتكز التجارية.

وتسود موجة من الرعب في فرنسا، حيث بات شبه مؤكد ان الامر يتعلق بهجومات ارهابية.

 

شارك المقال

شارك برأيك

Laisser un commentaire

Votre adresse e-mail ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *

Hamid de marrakech منذ 8 سنوات

lisez la dernière phrase est ce que le journaliste est conscient de ce qu'il disait.

التالي