حضور باهت للنساء في وسائل الاعلام إبان حملة انتخابات 4 شتنبر

17 نوفمبر 2015 - 13:17

كشف تقرير الهيأة العليا للاتصال السمعي البصري، أن حضور ممثلات الأحزاب السياسية، اللائي تناولن الكلمة خلال تغطية وسائل الاتصال السمعي البصري لفترة الانتخابات الجهوية والجماعية، بلغ 105 امرأة، من أصل 468 متدخلا، أي ما يمثل نسبة 22.44 في المائة، من مجموع حضور ممثلي الأحزاب السياسية في وسائل الإعلام السمعي البصري.
وأوضح تقرير”الهاكا” الصادر أمس الاثنين، حول الانتخابات العامة الجماعية والجهوية 2015 في وسائل الاتصال السمعي البصري خلال الفترة الانتخابية، أن المدة التي استغرقتها مداخلات ممثلات الأحزاب السياسية في وسائل الاتصال السمعي البصري، 18 ساعة و31 دقيقة و38 ثانية، أي بنسبة 19.15 في المائة، من مجموع الحجم الزمني العام لمداخلات ممثلي الأحزاب السياسية، التي بلغت 96 ساعة، و44 دقيقة و21 ثانية.
وأضاف التقرير ذاته، أن عدد ممثلات الأحزاب السياسية المتدخلات في القطاع العمومي، بلغ 75 امرأة بحجم زمني قدره 8 ساعات و41 دقيقة و47 ثانية، وفي القطاع الخاص 9 ساعات و49 دقيقة، و51 ثانية.
وتعتبر هذه المدة الزمنية أقل من مدة تناول ممثلات الأحزاب السياسية الكلمة في القطاع الخاص، رغم أن عدد المتدخلات فيه بلغ 38 امرأة.
وعموما يلاحظ أن 18 خدمة إعلامية، أعطت الكلمة لممثلات الأحزاب السياسية من بين 22 خدمة تلفزية وإذاعية.
وأضاف التقرير، أن القناة الأولى هي الأكثر استضافة للنساء ممثلات الأحزاب السياسية، حيث بلغت النسبة 47.87 في المائة من مجموع مداخلات ممثلات الأحزاب السياسية في القطاع العمومي، تليها قناة تمازيغت بنسبة 17.3 في المائة، والإذاعة الأمازيغية 13.84 في المائة، الإذاعة الوطنية بنسبة 10.11 في المائة، فيما لم تسجل نسبة حضور ممثلات الأحزاب السياسية في القناة الثانية إلا 0.59 في المائة، وهي نسبة تعد ضئيلة مقارنة مع قنوات وإذاعات دار البريهي.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.