باري ماتش : المتهم الأول في احداث باريس كان يرتاد نوادي المثليين

26 نوفمبر 2015 - 00:23

المامون خلقي

ذكرت مجلة  » باري ماتش »، أن أصحاب حانات خاصة بالمثليين، ببروكسل،أكدوا أن، صلاح عبد السلام، أكثر رجل مبحوث عنه في أوروبا، المشتبه في مشاركته المفترضة في الهجمات الإرهابية في باريس، كان يتردد على حانات خاصة للمثليين.

وبحسب عاملين بحانات خاصة بالمثليين في العاصمة البلجيكية، فإن صلاح عبد السلام كان يتردد على تلك الحانات، و أنهم ربطوا الاتصال بالشرطة فور انتشار صور الإرهابي المبحوث عنه .

المصدر ذاته، قال إن العديد من المنابر الإعلامية الأوربية، مثل  » لا ليبر » و »سانداي تايمز »، تداولت الخبر ذاته، حيث اكدت انه شوهد، صلاح عبد السلام، لعدة مرات في حانات للمثليين »، وأضافت ، أنهم كانوا يعتقدون « أن صلاح عبد السلام، مجرد ممارس للدعارة، حيث كان يرافق هذه الفئة من الناس »، وهي الشهادات التي أخذها المحققون البلجيكيون على محمل الجد، حيث عملوا على مراجعة تسجيلات كاميرات المراقبة للحانات المعنية، ويعتقد حسب اليومية البلجيكية « لا ليبر la libre »، إن صلاح كان يتردد على هاته الفضاءات من اجل سرقة بطائق هوية التعريف لمرتادي الحانات.

و كانت الشرطة الوطنية الفرنسية، قد أصدرت أمرا بالقبض على الفرنسي، عبد السلام صلاح، المولود في بلجيكا، وفقا لحساب الشرطة على موقع التواصل الاجتماعي « تويتر »، على خلفية أحداث باريس الدامية التي راح ضحيتها أزيد من 130 شخص.

شارك المقال

شارك برأيك

Laisser un commentaire

Votre adresse e-mail ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *

الباز ابو ياسر منذ 8 سنوات

ادن ليس اﻻسﻻموفوبيا هده الدعارموفوبيا هاؤﻻء ليسوا سوا مرضى نفسيين ﻻ علاقة لهم باﻻسلام.

التالي