تدوينة لفتاة مغربية عن الإسلام تثير إعجاب مالك "الفايسبوك" زوكربيرغ

27 نوفمبر 2015 - 22:45

في أعقاب تصريحات دونالد ترامب، المرشح الجمهوري لرئاسة الولايات المتحدة، الداعية الى تخصيص هوية للمسلمين فقط، وجهت مغربية مقيمة في كاليفورنيا، رسالة ترد فيها على العنصرية التي أبداها الملياردير الامريكي، وتوضح له الصورة الحقيقية للاسلام.

وفي تدوينة فيسبوكية ل »مروة بلقار »، انتشرت حول العالم واهتم بها عدد كبير من وسائل الاعلام، قالت الفتاة المغربية « عزيزي دونالد ترامب، اسمي مروة وأنا مسلمة. سمعت أنك تريدنا أن نبدأ بوضع شارات تشير إلى كوننا مسلمين، حسناً؛ قررت أن أختار واحدة لنفسي. ليس سهلاً تمييزي كـمسلمة من مظهري، لذا شارتي الجديدة ستمكنني من كشف مَنْ أكون بكل فخر »، ثم مضت مضيفة انها اختارت علامة السلام لأنه يمثل إسلامها « ذاك الدين الذي علمني أن أرفض الظلم وأن أتوق إلى الوحدة، الدين الذي علمني أن قتل حياة بريئة يعادل قتل الناس جميعا ».

وجاء في المنشور الذي أثار إعجاب مارك زوكربيرغ، صاحب موقع فيسبوك، « سمعت أيضا أنك تريد أن تتعقبنا. عظيم! يمكنك أن ترافقني في المشاوير التي أقضيها للتعريف بالسرطان في مدرسة الحي، أو يمكنك أن تلاحقني إلى مكان عملي، حيث وظيفتي هي نشر السعادة بين الناس ». وزادت « بمقدورك أيضاً أن ترى كيف يقدّم مسجد الحيّ الساندويتش للمشردين، وكيف يقيم مأدوبات للناس من كل الأديان، حيث الجميع مرحّبٌ به. ربما حينها تعرف أن كوني مسلمة لا يجعلني أقل أميركيةً منك، وربما إذا تسنى لك تتبع خطواتي، أن ترى أنني لست أقل إنسانية منك، السلام عليكم ».

image

image

شارك المقال

شارك برأيك

Laisser un commentaire

Votre adresse e-mail ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *

يوسف فردي منذ 8 سنوات

هي مغربية اللهم انصر الاسلامعشت أختي

ياسين ياسين منذ 8 سنوات

ياسين: مروة ليست مغربية، بل أصولها من سورية.. لهذا تأكدوا من المعلومة قبل النشر جزاكم الله خيرا، لأن جريدتكم الورقية "أخبار اليوم" قالت إن أصلها من سورية، وأنتم قلتم إنها مغربية.. اتفقوا على معلومة واحدة موحدة يرحمكم الله.. وكفاكم تضخيما للعناوين من أجل الإثارة والتشويق، لأنه يقع في الكثير من الأحيان أن يخيب ظن القارئ في موقعكم الإلكتروني المحترم..

Abdullah منذ 8 سنوات

ce n'eat pas une Marocaine!!!

مونية منذ 8 سنوات

حفظك الله ورعاك اختي اللهم انصر الاسلام و المسلمين

محمد منذ 8 سنوات

والله لو تتبعني لتصدق بنصف ماله على الاقل

yssine khoona منذ 8 سنوات

مفهوم الإسلام كما جاء في القرآن ؟ الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد: فإن الإسلام معناه الاستسلام لله تعالى بالتوحيد والانقياد له بالطاعة والخلوص من الشرك، وهو أحد مراتب الدين الثلاث التي هي الإسلام والإيمان والإحسان. أما أركانه المسؤول عنها: فشهادة أن لا إله إلا الله وأن محمداً رسول الله وإقام الصلاة وإيتاء الزكاة وصوم رمضان وحج البيت للمستطيع كما جاء في حديث جبريل المعروف من رواية عمر رضي الله عنه: "الإسلام أن تشهد أن لا إله إلا الله وأن محمداً رسول الله وتقيم الصلاة وتؤتي الزكاة وتصوم رمضان وتحج البيت إن استطعت إليه سبيلاً" الحديث رواه مسلم. فتلك الأمور الخمس هي أركان الإسلام إذا قرن ذكره بالإيمان كحديث عمر هذا، وكقوله صلى الله عليه وسلم "اللهم لك أسلمت وبك آمنت" أما إذا انفرد الإسلام عن الإيمان فإن معناه حينئذ يكون عاما لمعنى الإيمان فيشمل الأعمال الظاهرة - المتقدمة- ويشمل الأعمال الباطنة كالإيمان بالله وملائكته وكتبه ورسله الخ….. كقوله تعالى (إن الدين عند الله الإسلام ) [آل عمران: 19] وكقوله صلى الله عليه وسلم "بدأ الإسلام غريباً وسيعود غريباً كما بدأ " أخرجه مسلم.

عزيز النفس منذ 8 سنوات

عشت أختي شرفت بلدك وأهلك والمسلمين أجمعين

DRISS DE RABAT منذ 8 سنوات

C'est la bonne ambassadrice que nous souhaitons voir avec les qualités du savoir, respect et la perfection , enfin je ne peux que féliciter Marwa de cette exploit et de la bonne image

الطير الحر منذ 8 سنوات

برافو ، هؤلاء هم المسلمون الحقيقيون ، يفتخرون بإسلامهم و يعتزون بما يقومون به من أعمال خيرية و اجتماعية باعتبارهم أولا إنسانيين و ثانيا كمسلمين . فهؤلاء لم يتبرأوا من ديانتهم لمجرد وقوع حادث هنا أو هناك رغم أنهم يعيشون بين ديانات متعددة و ينظر إليهم و كأنهم هم من قام بتلك الأعمال . فما بالك بمن يعيشون بيننا ، و الذين تنكروا لدينهم بمجرد وقوع تلك الأحداث و لجأوا إلى سفارات و قنصليات البلدان المتضررة و هم يوقدون الشموع و يتشبثون بجدرانه تملقا و تزلفا لعلهم ينالون الرضى ، لكنهم لا ينالون سوى النظرات الشزراء و نظرة الإحتقار لأن من يتخلى عن أصله فإنه دوما سيظل في الأسفل فلا هو مسلم و لا هو مرحب به في ديانة أخرى . و مرة أخرى بارك اله فيك أذنها المغربية الحرة .

Mohamed iguiliz منذ 8 سنوات

ما قلته اختي مروة يثلج الصدر ويجعل الامة بخير رعم ما نراه من صراع الافكار وليس الحضارات كما يعتقد البعض لان الحضارة واحدة منذ ادم وحتي نهاية العالم فمن يقول انا فعلت وانا تركت وانا سوف افعل ليس الا تتمة لما سبق لان الحياة تدرج وتسلسل ومن لا يريد ذلك فليقطع حبله السري قبل الخروج من بطن امه ليبني حضارة جديدة ليست مما نحن فيه اليوم وليستغني عن الحروف والكلمات والافكار واللغات والمنجزات التي قامت بها كل الاجناس عبر العصور...لا ثكلتك امك اخت مروة والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

دحمان تايدة منذ 8 سنوات

هي ليست مغربية المرجو التاكد من صحة ما تكتبونه, وكثيرا ما تكتبون اشياء غيرصحيحة المرجو النشر ولو لم نتوافق نفس الراي

عبدالرحيم منذ 8 سنوات

تحية تقدير واكبار وسلام ومحبة واحترام لهته الفتاة المثقفة التي عرفت الاسلام بكلمات قليلة ومعبرة (خيرالكلام ما قل ودل)

التالي