PJD يتشفى في مسيرة النقابات ويصفها بـ"الخيبة الكبرى"

30 نوفمبر 2015 - 22:30

انتقد حزب العدالة والتنمية بشدة مسيرة 29 نونبر الجاري، التي دعت إليها المركزيات النقابية بالبيضاء، وشن عليها هجوما عبر افتتاحية لموقعه الرسمي، معتبرا أنها فشلت في الوصول إلى مآربها.

كلمة موقع حزب المصباح، التي عُنونت بـ”الخيبة الكبرى في مسيرة البيضاء”، وجهت انتقادات حادة للمركزيات النقابية الأربع، واعتبرت المسيرة شبيهة بالمحطات السابقة، التي تعرضت فيها لـ”هزيمة وخيبة أمل كبيرتين”، نتيجة عدم تفاعل الطبقة العاملة مع نداءاتها، داعية في الوقت نفسه النقابات إلى “العودة إلى رشدها لأن الأوطان تُبنى بالعقول الكبيرة، والمغرب محتاج إلى توافقات وحوارات عميقة على أرضية بدائل معقولة”.

وتأسف حزب المصباح في الافتتاحية ذاتها على ما آل إليه الوضع النقابي في المغرب، واصفة إياه بأنه “لا يسر عدوا ولا صديقا”، و”الوهن المشين، والهوان المبين، والتشرذم، والتبعية العمياء لسجنة السياسة وقيادات زمن الرداءة”، على الرغم من أنه من المفترض أن يكون العمل النقابي جزءا أساسيا في توازن الفعل العمومي، ورشاد السياسات العمومية.

واستغرب موقع حزب العدالة والتنمية كيف لهذه النقابات أن تستبق الإصلاح، الذي بات ضروريا اليوم، عوض أن تقدم حلولا بديلة لما تقترحه الحكومة. كما استحضر ما قامت به الحكومة من “إجراءات” كالرفع من الحد الأدنى للأجور في القطاعين العام والخاص، وصرف الدعم للأرامل، والزيادة في المنح الدراسية للطلبة، وتعميم التغطية الصحية المجانية لهم، وتوفير خدمات راميد للفئات الهشة والفقيرة وغيرها.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تلميذ منذ 5 سنوات

الحر بالغمزة حبيبي ، من يريد ان ينزل الشعب بأكمله إلى الشوارع فإنما يترجى فتنة يفاوض من خلالها كما فاوض و قايض أيام 20 فبراير ، لا تهمه مصلحة الوطن بقدر ما يهمه مصالحه الحزبية الضيقة لأن العادلة و التنمية ألف الاسترزاق من الأزمات فهو يستفز المغاربة ليشعلوا الشارع ، لا أحد ينكر بان هناك احتقان اجتماعي خطير أبان عليه الاطباء و الأساتذة و ما وقع في طنجة ضد امانديس ، من يدفع في الفوضى الخلاقة فإن النقابات مواطنة لن تلعب بالنار،

Lfadl منذ 5 سنوات

Pourquoi des gens irresponsables, sans niveau aucun , égoïstes et ne voient que leurs bouts de , ont tendances a toujours vouloir exhiber leurs commandements et déclencher des manifs ou des grèves . Çe que projette le gouvernement est pour assurer une continuité dans les paiements des pensions de retraites. Au rhytme actuel, le gouvernement sera dans peu de temps en rupture financière t ne pourra honorer ces pensions. Qu'y -a-t-il de si grave à vouloir changer un peu l'âge de retraite? Le gouvernement a, pour honorer l'action des syndicats, a accordé certains avantages en compensation, mais les chefs des syndicats ont refusé pour se faire applaudir par leurs adhérents. Le gouvernement n'a pris ses inituatives qu'après des études de nos moyens financiers, chose que ne peut réaliser un syndicat qui n'a aucune structure pour ce genre d'études.dans cette affaire , l'élément"NATIONALISME ET INTÉRÊT NATIONAL PRIME auprès de çeux qui aiment l'avenir de leur pays. En tous cas çette manif n'a rien gagné et n'a fait que perturber la Societe marocaine et notre économie.......

التالي