ملف "صابو السيارات" يعود من جديد لمجلس مدينة الرباط

05 ديسمبر 2015 - 15:41

بعد أن تملص مجلس مدينة الرباط في نسخته السابقة من الحسم في ملف “الصابو” بسلسلة من التأجيلات المتوالية للبت في هذا الموضوع، عاد الجدل من جديد ليدخل للمجلس في نسخته الجديدة.

وفي هذا الصدد، تقدم المنتخبون المنتمون لفيديرالية اليسار الديمقراطي بطلب لرئيس مجلس مدينة الرباط المنتمي للعدالة والتنمية، محمد صديقي، لإدراج نقطة ضمن جدول أعمال الدورة المقبلة للمجلس تتعلق بإشكالية استعمال فخاخ السيارات المعروفة بـ”الصابو”، رغم صدور أحكام قضائية تمنع هذا الأمر، مع مناقشة أسباب عدم تنفيذ هذه الأحكام.

وجدير بالذكر أن مجلس مدينة الرباط أجل في دورته الأخيرة في نسخته السابقة البت في نقطة مبرمجة في جدول أعماله، تتعلق بمناقشة وضعية شركة التنمية “الرباط باركينغ”، و”المشاكل التي يعرفها نظام تدبير هذا المرفق”، وذلك بعد توصل الجماعة الحضرية للرباط بعدة شكايات من المواطنين، يعبرون من خلالها عن “تضررهم من الانعكاسات السلبية على راحتهم وسلامتهم جراء الاكتظاظ الذي تعرفه مواقف السيارات”، هذا في وقت تدر فيه “الرباط باركينغ” دخلا ماليا “لا يستهان به”، رغم المشاكل المتعددة، خصوصا في ظل وجود حكم استئنافي يؤيد حكما ابتدائيا بعدم قانونية مواقف السيارات بالأداء بتراب الجماعة الحضرية بالرباط تثبيت العربات بالفخ “الصابو”.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

ahmed منذ 5 سنوات

Il paraît que les gens veulent de la place pour stationner sans rien payer et ne veulent pas que les autres occupent des places en permanence( puisque stationnement sera gratuit ) La gestion rationnelle et democratique des rues et avenues de Rabat doit s'appuyer sur les horodateurs et une gestion humaine et civilisée des contraventions aux non payeurs .Tout le monde trouvera une place pour stationner en cas de besoin sinon nos rues et avenues seront occupées par les mêmes véhicules toute la journée

التالي