غرفة المشورة تنتصر لقاضي التحقيق في متابعة "بيجيديين" في قضية ايت الجيد

08 ديسمبر 2015 - 14:15

 

 

تطورات متسارعة، يعرفها ملف الطالب اليساري “بنعيسى آيت الجيد”، والذي لقي مصرعه في فاتح مارس من سنة 1993 ،عقب تفجر أحداث دامية بين الطلبة القاعديين والطلبة الإسلاميين بالموقع الجامعي ظهر المهراز، حيث أصدرت غرفة المشورة بمحكمة الاستئناف بفاس، مساء أول أمس الاثنين، قرارها  المؤيد لقرار قاضي التحقيق في التهم التي وجهها للمتهمين الأربعة المحسوبين على حزب العدالة و التنمية.

وعلم ” اليوم 24 ” من مصدر قريب من التحقيق، أن قرار غرفة المشورة، والذي حسم استئناف الوكيل العام للملك ومحامو عائلة الطالب اليساري ايت الجيد، من خلال مطالبتهما بمتابعة المتهمين بجناية “القتل العمد”، في مقابل طلب دفاعهم بإسقاط المتابعة عنهم لعدم وجود أدلة تدينهم، يبقى قرار قاضي التحقيق الوارد في قرار الإحالة الذي أصدره  نهاية شهر أكتوبر الأخير، هو القائم حتى الآن ما لم يطعن في قرار غرفة المشورة، الوكيل العام للملك أمام محكمة النقض، وهو الأمر الذي لم تستبعده مصادر ” اليوم 24.

يذكر أن قاضي التحقيق وجه تهما جنائية أقل من تهمة “القتل العمد”، إلى رجلي تعليم ، حيث قرر متابعة  أستاذ جامعي بجامعة سطات وعضو سابق بحركة التوحيد والإصلاح، وزميله أستاذ بالتعليم الثانوي بتاونات وقيادي بحزب المصباح بفاس، بجناية المساهمة في  القتل العمد”، فيما تابع تاجر ومستخدم وكالة عمومية بصفرو، محسوبين على “البيجدي” بفاس، بجنحة ” الضرب والجرح بالسلاح”، فيما يزال عضو جماعة العدل و الإحسان، عمر محب، المدان في نفس الملف  بـ8 سنوات،  قضى منها 5 سنوات حتى الآن بسجن عين قادوس.

 

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

أحمد منذ 5 سنوات

نتعلم بسرعة من العرص استعمال القضاء لحسم الصراعات السياسية. البام هو امتداد لعرص مصر

samir منذ 5 سنوات

هل اصبح القضاة المغاربة الى درجة الاستدراج..............لهذا نرى ما نراه....قضية 1993بين اطراف مجهولة ومنظمات لا يعترف بها المخزن انذاك حول صراعات التطرف اليساري والاسلامي ...ودون شهود....كيف سيكون التمييز والتكييف.....العجب العجاب ام ارضاءخواطر البعض......

KARIM منذ 5 سنوات

ATTAKADOUM: la prescrition

التالي