11 يناير المقبل..تاريخ ترسيم المصالحة داخل حزب الاستقلال

15 ديسمبر 2015 - 00:59

قرر كل من حميد شباط، أمين عام حزب الاستقلال وعبد الواحد الفاسي عن تيار بلا هوادة المعارض داخل نفس الحزب الإعلان عن المصالحة بينهما خلال تجمع جماهيري يوم 11 يناير المقبل، الذي يصادف ذكرى تقديم وثيقة الاستقلال.
واتفق الطرفان، بحسب مسؤول قيادي في الحزب، على أن يشمل البرنامج إلقاء كلمات من قبل العائدين إلى قيادة الحزب، وقد يعقد مجلس وطني استثنائي لترسيم المصالحة.
وأكد المصدر المقرب من شباط أن الطرفين ماضيان نحو إنجاز المتفق عليه، بالرغم من أن بعض المنضوين في تيار بلا هوادة يشككون في نية حميد شباط “لمراوغاته” المتعددة.
ويرعى اتفاق المصالحة، من الخلف، بين شباط ومعارضيه امحمد بوستة، أحد حكماء الحزب من بين قياداته التاريخية والمخضرمة.
وكان المجلس الوطني العادي لحزب الاستقلال الشهر الماضي قد وضع أسس المصالحة بين الطرفين، ويرتقب أن يلتئم مرة أخرى في اجتماع استثنائي من أجل ترسيمها.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

التالي