وأخيرا.. توسعة "طريق الموت" تيزي نتيشكا التي قتلت المئات- صور

16 ديسمبر 2015 - 20:32

بعد أشهر من انطلاق أشغال توسيع طريق تيزي نتيشكا، الرابطة بين ورزازات ومراكش، وصلت الأشغال إلى مراحلها الأخيرة، حيث تم إضافة ممر ثالث خاص بالشاحنات البطيئة، ما سيساهم في تحسن سيولة حركة سير السيارات.

وخصصت وزارة النقل والتجهيز حوالي 2 مليار درهم لأشغال توسعة الطريق، التي تعد واحدة من أخطر المقاطع الطرقية في المغرب.

طريق تيزي نتيشكا

وبالموازاة مع توسعة الطريق التي تشرف على النهاية، تواصل وزارة عبد العزيز الرباح الدراسات من أجل إنشاء نفق يمتد لـ10 كيلومترات على الطريق المذكورة، وذلك بكلفة مالية ستصل إلى 10 مليار درهم.

12391350_1120490821296444_7371824632288396181_n

وكشفت مصادر “اليوم24” من داخل وزارة النقل والتجهيز أن الدراسات التفصيلية التي تضم دراسات هندسية وجيوفيزيائية وجيوتقنية متواصلة: “نحاول إيجاد حل لمشكل تفاوت الإرتفاع بين مدخل النفق ونقطة الخروج”، إلى جانب الاستغلال والتهوية الطبيعية داخل النفق، باعتبار أنه سيمتد لأكثر من 10 كيلمترات.

طريق تيزي نتيشكا

وكما أكدت مصالح وزارة النقل والتجهير فإن مدة إنجاز نفق “طريق الموت” ستحتاج ما بين سبع إلى عشر سنوات. وشهدت طريق تيزي نتيشكا، حوادث سير مميتة، منها الحادث سقوط حافلة للركاب في منحدر، الذي أودى بحياة 42 شخصا.

 

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

marrakchi منذ 5 سنوات

non mon frere la photo 1 montre que ligne 2 est interdit aux poids lourds

ورزازي منذ 5 سنوات

السي رباح رجل عضيم وخا الشويش خدام الله اكمل عليه والله يهدي رشيد نيني أعطي التساع ل الرجل هو الوحيد للي خدام مزيان وكذلك السي الوردي اما طريق الموت بين مراكش و ورزازات فهي كلها خطيرة من مراكش حتى ل ورزازات و فعلا لقد حان الوقت لإصلاحها لان منطقة ورزازات لما لديها من مؤهلات السياحية السينيمائية وتتوفر ايضا على اكبر مشروع في العالم للطاقة الشمسية فمن العار ان نتركها بدون بنية تحتية تتمشى مع كل هده المؤهلات الضخمة التي تتوفر عليها هده المنطقة المنسية عن قصد وشكرا

reda zerwali منذ 5 سنوات

أظن أن هناك خطأً في تخطيط الممرات الثلاث وجب تداركه قبل أن يتسبب في حوادث خطيرة. من خلال الصور يتضح أن الممر الخاص بالشاحنات البطئية تم فصله بواسطة خط متصل عن الممر الذي بجانبه وهما يسيران معاً في نفس الاتجاه و هذا بنظري خطأ كبير. فالسائق الذي يسير في الاتجاه المعاكس سيظن أنه بإمكانه سلك الممرين المفصولين بخط متقطع لأنه في اعتقاده أن الممر الثالث المفصول بخط متصل هو خاص فقط بالعربات الآتية في الاتجاه المعاكس. الحل في نظري إما تغيير علامات التشوير أو فصل الممرين المؤديين إلى نفس الإتجاه بخط متقطع وليس بخط متصل مع التذكير بواسطة لوحة تشوير أن الممر اليميني خاص بالشاحنات البطيئة. في أبجديات قانون السير عند معظم دول العالم الخط المتصل هو الفارق بين اتجاهين متعاكسين. انظرو إلى الصورة الأولى حيث هناك لوحة التشوير مع الأسهم و ستلاحظون هذه المفارقة العجيبة

Yosf منذ 5 سنوات

لماذا نرفع له القبعة إذا كان مايقوم به واجب عليه ويتقاضى عليه راتب سمييييين

abounaim منذ 5 سنوات

شيء يبعث على الإنشراح ولو قليلا

أحمد العربي منذ 5 سنوات

في الواقع السيد الرباح قام بمجهودات ملموسة ميدانيا لفك العزلة عن المغرب المنسي و يستحق أن ترفع له القبعة

التالي