"عربي" يرعب مطار لندن بطعن نفسه أمام المسافرين

17 ديسمبر 2015 - 14:53

اتضح أن الرجل الذي قام بطعن نفسه مرات عدة في مطار “هيثرو” بعد ظهر الأربعاء بلندن، هو عربي من الشرق الأوسط أو شمال إفريقيا، وتتم معالجته الآن في مستشفى نقلته الشرطة إليه، بعد أن سيطر عليه موظفون بشركات طيران في المطار الأكبر ببريطانيا، والثالث عالميا بحركة المسافرين، ومنعوه من الإمعان في طعن نفسه، في مشهد أثار الفزع بين المسافرين.

وكان أحد المسافرين كتب تغريدة في “توتير” ذكر فيها أنه كان جالسا في متجر Fortnum and Mason بالصالة 5 في المطار، عندما مر رجل يطعن نفسه في الرأس، ثم ذكر أن “الأمن احتوى الموقف”، وفق ما ورد في تغريدته التي كتبها الساعة 6.55 بعد الظهر، فيما ذكر آخر، لم تذكر اسمه صحيفة “الغارديان” البريطانية بناء على طلبه، أن الرجل “يبدو من الشرق الأوسط أو شمال إفريقيا”، وكان يطعن نفسه في جانب الرأس والدماء سيل منه، “لكنه لم يحاول مهاجمة أحد سوى نفسه، لذلك لا أعتقد أنه إرهابي”، كما قال.

كما نقلت عن مسافرة أخرى، اسمها تمارا لينش، أن الشخص نفسه “كان يحاول طعن رقبته، ثم فتح سترته محاولا طعن صدره أيضا”. مع ذلك روت أنها لم تتمكن من رؤية ما كان يحمله، “ولكنه كان يجهد لتكون الطعنة نافذة (..) كان الدم يغطي جانب وجهه وصدره”، مضيفة أن المشهد صدم صديقة كانت معها وراحت تبكي، “بينما انكفأت امرأة أرضا لحماية أبنائها”، وفق ما روت عن الرجل الذي أسرع موظفون بشركات الطيران إلى تجريده من سلاحه قبل وصول الشرطة والإسعاف.

ويعتقد متحدث باسم “هيثرو” أن الرجل حصل على السكين من متجر في محطة المغادرة، بحسب ما اتضح بعد التدقيق الأمني، كما يعتقد المتحدث “أنه ليس سكينا حادا جدا”، لذلك كانت الجروح التي سببها لنفسه من نوع لا يهدد حياته.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

التالي