وفاة المتشرد الذي قتله رفاقه بالسيوف والنار بسبب50 لترا من "الدوليو"!

20 ديسمبر 2015 - 20:40

توفي، مساء اليوم الأحد، المتشرد، الذي تعرض، أول أمس الجمعة، لاعتداء بالسلاح الأبيض من طرف خمسة أشخاص، قبل أن يعمدوا إلى إضرام النار في جسده.
وأكد مصدر أمني في الدارالبيضاء، لـ”اليوم24″، أن المتشرد الذي تم الاعتداء عليه بطريقة بشعة، توفي، مساء اليوم، داخل مستشفى ابن رشد في الدارالبيضاء، متأثرا بحروق من الدرجة الثالثة.
وكانت مصالح ولاية أمن الدارالبيضاء نجحت في توقيف جميع المشتبه في تورطهم في الاعتداء على المتشرد، أمس السبت، بعد أن اعتقلت، مساء أول أمس الجمعة أحدهم، والذي يبلغ من العمر 18 سنة، وأثناء التحقيق معه اعترف ودل المحققين على مكان باقي شركائه، الذين يعيشون هم أيضا حالة تشرد.
وأوضح بيان للمديرية العامة للأمن الوطني، صدر، صباح اليوم، أنه تم اعتقال باقي المتهمين الأربعة، الذين تتراوح أعمارهم بين 18 و28 سنة، وهم من ذوي السوابق القضائية في مجال العنف والتشرد، واستهلاك المخدرات، مضيفا أنه تم العثور بحوزتهم على أسلحة بيضاء، وأكثر من 50 لترا من مادة “الدوليو”.
وأشار البيان ذاته إلى أن المعلومات الأولية للبحث تكشف أن الدافع المحتمل وراء ارتكاب هذه الأفعال الإجرامية، هو خلاف بين المشتبه فيهم والضحية حول مادة تستعمل في التخدير والإدمان.
وقد تم الاحتفاظ بالمشتبه فيهم الخمسة، حسب البيان نفسه، تحت الحراسة النظرية رهن إشارة البحث، الذي يجري تحت إشراف النيابة العامة المختصة، فيما لا يزال البحث متواصلا لتوقيف الشخص، الذي يزودهم بالمواد التي يستخدمونها في التخدير.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

????????? منذ 5 سنوات

طريق الحرام أبشع من دلك و المخدرات تنشر الفساد و ضايع

Casablancais منذ 5 سنوات

je suis pour la peine de mort pour qu'ils soit un exemples pour les criminels de leurs genre ..

Lfadl منذ 5 سنوات

Hé! Qu'en dites-vous les défenseurs de la condamnation à mort ? On a tous vu la vidéo. Une horreur ! Celui qui a mis le feu avec son briquet était celui qui se trouvait en arrière . Çes meurtriers n'ont rien d'humains . C'est à jeter aux chiens ou à confamner à mort. Eux et leurs semblables sont très dangereux pour notre Societe, et nous devons condamner sévèrement et éliminer tous çes anarchistes qui défient la loi, la vie , le respect, la sécurité de notre peuple. À mort !!!!!!!!!!!!

العيوني منذ 5 سنوات

لا حول و لا قوة إلا بالله

التالي