مغاربة ضمن لائحة "فاينانشال أفريك" لـ100 شخصية حرّكت إفريقيا

21 ديسمبر 2015 - 10:35

حضرت أسماء وزراء ورجال أعمال مغاربة ضمن اللائحة التي أعدها محررو ومحللو واستشاريو مجلة “فاينانشال أفريك” لأكثر 100 شخصية “حرّكت” وصنعت الحدث في القارة الإفريقية سنة 2015.

ومن جملة الوجوه الحاضرة في تقرير المجلة الاقتصادية الافريقي محمد الكتاني، الرئيس التنفيذي للتجاري وفا بنك، الذي نجح في أن يجعل لمؤسسته مكانا وحضورا قويا في المنطقة المغاربية والعديد من الدول الإفريقية الناطقة بالفرنسية، في غضون ثماني سنوات فقط.

وضمت اللائحة أيضا اسم مولاي حفيظ العلمي، مؤسس مجموعة “سهام” الذي يسعى لخلق جسور تربط بين شمال وجنوب القارة الإفريقية، كان آخرها استحواذ العملاق الجنوب إفريقي “سانلام” على ثلث رأسمال المجموعة المغربية، وكذا عثمان بنجلون، الذي لا يزال مستمرا في توسعة مجموعته في مجال المصارف والتأمين والاتصالات والتكنولوجيا.

وتضمنت لائحة الشخصيات المائة اسم مصطفى بلخياط، الخبير العالمي في سوق الذهب، ونجلاء الديوري، المديرة العامة لميناء طنجة المتوسط، ورئيسة نادي يخوت المغرب، والعلمي لزرق، الرئيس المدير العام لمجموعة «أليانس»، وأيضا كريمة بونمرة، مدير المعهد الافريقي للتنمية الاقتصادية والتخطيط.

وفي صنف “مخترعو المستقبل”، حلّ رشيد يزمي، الذي ابتكر أخيرا شريحة دقيقة تمكن من شحن بطاريات الهواتف الذكية في ظرف عشر دقائق فقط.

أما في خانة “القادة الجدد”، ورد اسم الكوميدي المغربي الفرنسي جاد المالح، الذي يحظى بعدد متابعين فاق الثلاثة ملايين عبر تويتر، إلى جانبه المصري باسم يوس، منشط البرامج ذو الشهرة الواسعة، والإفريقي الأكثر متابعة في “تويتر”.

وفي مجال الإعلام، جاء اسم خليل الهاشمي الإدريسي، المدير العام لوكالة المغرب العربي للأنباء، الذي اعتبرته المجلة “واحدا من أجمل الأقلام بين طنجة والكويرة”، إضافة إلى عزيز داكي، مدير نشر موقع le360.ma.

التقرير السنوي للمجلة الإفريقية ذكر أن اختيار هذه الأسماء جاء بناء على معايير متعلقة بديناميتهم والقيمة المضافة التي قدموها لعالم المال والأعمال في القارة السمراء، وليس حجم الثروة والمشاريع التي يملكونها، كما أن التقرير استثنى قادة الدول والحكومات والسياسيين والفاعلين في الصناعة الإنسانية.

 

 

كلمات دلالية

اليوم 24
شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

التالي