الداخلية لم تعترف بشباط إلا بعد سنة ونصف من انتخابه على رأس الاستقلال!

21 ديسمبر 2015 - 22:15

اعترف الأمين العام لحزب الاستقلال، حميد شباط، السبت الماضي، أمام أعضاء اللجنة المركزية لحزبه أنه واجه صعوبات بعد عقد مؤتمر الحزب في 2012، بسبب لجوء مجموعة “بلا هوادة” إلى القضاء للطعن في انتخابه أمينا عاما.

واعترف شباط، خلال مناقشة حول المصالحة داخل الحزب، بأنه لم يتمكن من الحصول على وصل إيداع ملف مؤتمر الحزب إلا بعد سنة ونصف من عقده، أي بعد انتهاء مختلف مراحل الطعن أمام القضاء، مما عرقل عمل الحزب في تلك الفترة.

هذا ويستعد شباط لتنظيم لقاء كبير للمصالحة مع مجموعة بلا هوادة في 11 يناير المقبل.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

التالي