المغرب يبدأ تحضيراته لاحتضان أضخم مؤتمر حول المناخ في العالم

22 ديسمبر 2015 - 18:05

 

بعد 12 يوما عن تحديد تاريخ انعقاد الدورة المقبلة للمؤتمر العالمي حول المناخ في مراكش في نونبر من العام المقبل، بدأت التحضيرات على قدم وساق، لتنظيم الحدث الدولي.

وبدأت أولى التحضيرات باجتماع صلاح الدين مزوار، وزير الشؤون الخارجية والتعاون مع عدد من القطاعات الحكومية والمؤسسات العمومية والاتحاد العام للمقاولات.

وقال مزوار خلال اللقاء، إن الحدث الدولي يفرض الانخراط المكثف والمستمر لكافة القطاعات المعنية من أجل كسب رهان تنظيم جيد، بتميز مغربي لمؤتمر مهم، له انعكاسات سياسية ودبلوماسية واقتصادية كبرى لفائدة المغرب.

[related_posts]

وعرف الاجتماع، حسب المعلومات المتوفرة، تداول جميع القضايا المرتبطة بالتنظيم واللوجستيك والجوانب المرتبطة بالتدبير المؤسساتي والتمويل، حيث تم وضع الرهان على تنظيم حدث عالمي من الطراز الرفيع، وتنظيم مؤتمر وفق معايير دولية جيدة وتستجيب لمتطلبات التنمية المستدامة وبهوية مغربية .

وأضاف المتحدث نفسه، أن تنظيم المغرب لمؤتمر الأمم المتحدة حول المناخ في نسخته الثانية والعشرين فرصة لـ”تقوية موقع المغرب وصورته دوليا، وكسب رهانات دبلوماسية مهيكلة وطموحة تتعلق بانعكاسات محتملة إيجابية على الاستراتيجيات الوطنية الكبرى”.

وتتمثل أهداف “COP22” حسب وزير الخارجية دائما، في وضع تطبيق اتفاق باريس، وتفعيل الاتفاق من خلال التوقيع على اتفاقيات ومشاريع ملموسة ذات إشعاع وطني وجهوي، إلى جانب تعميق النقاش حول مواضيع مهمة من قبيل الطاقة والفلاحة والماء.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

التالي