الحقاوي: ضعف التنسيق مع "وزارة بلمختار" سبب غياب وزارتنا عن المدارس!

23 ديسمبر 2015 - 11:49

اعترفت بسيمة الحقاوي، وزيرة التضامن والمرأة والأسرة والتنمية الاجتماعية، بوجود نقص في عمل وزارتها داخل الفضاءات التعليمية لـ”تكريس ثقافة نبذ العنف لدى التلاميذ”، وعزت ذلك إلى وجود “صعوبة حقيقية” في التنسيق مع “وزارة بلمختار”.

وأولت الحقاوي، في معرض حديثها صباح اليوم الأربعاء في اللقاء الختامي للحملة الوطنية 13 لوقف العنف ضد النساء، أهمية كبرى لوضع خطط وبرامج وقائية لمحاربة العنف تضع الطفل في صلب رهاناتها، سواء كان الطفل ضحية أو يعيش في مناخ عنيف.

وعن خططها لتكريس ثقافة نبذ العنف داخل المدارس، شدّدت الوزيرة على أنه بات من اللازم المضي في هذا الاتجاه بالحضور داخل المؤسسات التربوية، “لكن نعترف أن نقص التنسيق مع وزارة التربية الوطنية هو السبب وراء غيابنا عن العمل في هذا المجال”، تقول الحقاوي.

تقول وزيرة التضامن إن أهمية نشر الوعي لدى الناشئة “يحول دون تحوّل الطفل إلى جاني مستقبلا يعطي لنفسه الحق في تعنيف المرأة بمنطق ذكوري، كما يمنع ذلك الفتاة من أن ترضى بأن تكون ضحية وتصمت على التعنيف”.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

التالي