والدة "نداء شرارة" : ابنتى لن تخلع الحجاب.. و كنت واثقة من فوزها بلقب "ذا فويس

29 ديسمبر 2015 - 18:49
تقول مجدولين فى البداية اننى سعيدة بتحقيق ابنتى اللقب والذى كان بمثابة فرحة كبيرة اثلجت صدر العالم العربى كله والاردنى بشكل خاص و اتصور ان هذا اللقب بداية طريق جيدة لابنتى فى عالم الغناء وربما التمثيل لانه لديها مواهب كبيرة.

وكيف تغلبت على المعتقدات والعادات الشرقية التى عادة تحرم وتجرم هذه المجالات الفنية ؟

اتصور ان هذه المعتقدات خاطئة واتمنى ان تكون ابنتى نداء بداية طريق جديدة وتفتح للجميع افاقا جديدة تتمتع بالحرية والتحرر بشرط ان لا يضر بشخصها و كونها فتاة محجبة وابنتى لن تخلع الحجاب من اجل تحقيق هدف ما.

هل ترين ان الحجاب فى المستقبل يمثل عائقا لها ؟

اتصور ان ابنتى لن تتخلى عن معتقداتها الدينية والغناء لان يؤثر عليها لاننى ربيتها على التحرر الفكرى وليس الدينى فى فتاة تربت على المحافظة وعفة المرأة وتعرف جيدا ان الحجاب يعنى التزامها بقواعدة ولا تقوم بأمور تخالف هذه القواعد ولكنها متحررة فى التفكير والعقل وهو ما يميزها فضلا عن ان ابنتى كما يقولون فى مصر “بنت بمائة رجل ” و لا اخشى عليها من اى شيء فضلا عن ان ابنتى لم و لن ترضخ الى اى إغراءات او شروط تعاقد.

وما الذى قمت به من اجل مشاركة نداء فى البرنامج ؟

قدمت لها دون علم والدها وعندما علم بالامر قاطعنا ولكن مع مرور الوقت ومتابعته للتفوق الذى حققته ابنته فى البرنامج بدأ يميل لها حتى زال غضبه واحتضنها مرة اخرى وكان يساندها فى البرنامج فالبتأكيد كانت خطوة ومغامرة صعبة للغاية وتمنيت ان احققها لاننى واثقة تماما فى موهبة ابنتى.

هل كنتِ تتوقعين فوزها باللقب ؟

انا كنت متأكدة من فوزها ولكن كان الحجاب سر تخوفى لاننى اعلم جيدا ان ابنتى تمتلك صوتا جبليا قويا وهو ما تمتاز به فضلا عن انها الاكثر موهبة عن غيرها وتستحق اللقب عن جدارة.

وهل ايمانك بفوز ابنتك بلقب ” ذا فويس ” كان سبب عدم فرحتك فى البرنامج عند اعلان النتيجة؟

هذا صحيح فاننى لم افرح كثيرا لانى كنت واثقة من فوزها.

ماذا عن الخطوة القادمة ؟

اننا لا نفكر فى اى شيء وانا وابنتى نتركها على الخالق يدبرها من عنده.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.