بنكيران: أمارس صلاحياتي بالقدر "للي كايخرجني" ولا أنتظر أن يقال عني "بطل"

02 يناير 2016 - 15:14

دافع الأمين العام لحزب العدالة والتنمية ورئيس الحكومة، عبد الإله بنكيران، عن طريقته في ممارسة صلاحياته في كلمة ألقاها صباح اليوم السبت في الملتقى الأول لشبيبة حزبه مع شباب العالم القروي.

“عندي صلاحياتي وأمارسها بقدر ما يبدو لي مناسبا سياسيا أنا وليس الآخرين”، يقول بنكيران، في جواب مباشر على من ينتقدون “تنازلاته الكثيرة في ممارسة صلاحياته الدستورية”، قبل أن يشدد بلغته الساخرة: “السياسة ليست فعل ما يعجب الآخرين، بل فعل داكشي للي كايخرجك نتا كمسؤول، وليس اتباع هادوك مالين زيد زيد يا شيفور زيد شوية فالموطور”.
قال أمين عام البيجيدي إنه مادام يتولى القيادة “الغرض هو توصلهم بسلام، ولا انتظر أن يقال إنني بطل، أنا إنسان عادي كلفتموني بمهنة كانحاول نسلكها حتى أخر يوم، وأحسب الأيام، وكل نهار داز بدون كارثة اعتبره نجاحا من الله كبيرا”.
وفي رد آخر على منتقديه، قال المتحدث ذاته: “ستقولون لي أنت كرئيس للحكومة ما درتي والو، لكننا على الأقل وضعنا مرآة يرى فيها السياسيون وجههم ويظهر لهم خايب، بعضهم إن لم يكن كلهم، لأن الناس يقولون علينا على الاقل ما داو والو، وما كايسرقوش”.
وذكر أن حكومته تواجه “محاولات الزعزعة بدون حدود ومحاولة إسقاطها، وكنا نشعر أن ذلك ممكن غير ما بغيناش تجي منا، لأن شنو فائدة تدفع الباب وتزيد؟ من الأحسن تبقا مع الشعب في وضع يمكنك من إيقاف بعض الشر وفعل بعض الخير، وشوفو كيف تفاعل معنا المجتمع”.
زعيم حزب المصباح عاد ليذكر بنتائج الانتخابات المحلية الأخيرة، “وما وقع يوم رابع شتنبر ليس انتصارا عاديا ولا بسيطا، بل حدث تاريخي في الحياة السياسية، حزب نال من الخصومة ومحاولات الزعزعة طيلة أربع سنوات، وتقريبا جا هو الأول في عدد الأصوات والأول في كافة المدن الكبرى والرمزية”.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

المصطفى الملالي منذ 6 سنوات

أين محاربة الفسادالتماسيح والعفاريت الدين طغوا فسادا في الارض بدون حسيب ولترقيب ألم تملك من الصلاحيات كرئيس حكومة أن تنفد برامجك الانتخابية الم يجدر بك انتنزل الدستور الى أرض الواقع ام انك مجرد دمية في يد اللوبيات التي تسعى الى مصالحها الشخصية هيهاة تم هيهاة التاريخ لا يرحم موعدنا الانتخابات القادمة ستعرف مصيرك

الشريف الغرناطي منذ 6 سنوات

سلكاتك اسي بنكيران غير انت. درتي بلاصتك في الرباط، ونلتي رضا المخزن، وتصالحت مع الفساد، وغمضتي عينك عليه، ونضتي نوضه وحده ضد الشعب المسكين اللي انتخبك، متكونش تقنك في نفسك كثر من القياس، طاح شباط، يطيح خوه

ام نور منذ 6 سنوات

يا الله الاستاد كنتسناو منك دائما الافضل على ما عهدناه فيك من المسؤولية والوطنية وحب الغير والايمان بشباب المغرب وقدراته لمواجهة المعيقات ان شاء الله ربي معاك للقضاء على المفسدين

karim karim منذ 6 سنوات

نريدك أن تكون إنسانيا لا بطلا،وأن تتقي الله في الموظفين .

أستاذ من أكادير منذ 6 سنوات

نعم موعدنا الإنتخابات التي ليست ببعيدة ، وسنصوت إنشاء الله وبكثافة لحزب المصباح ليواصل المشوار رغم أنف المفسدين الذين لاتهمهم إلا مصلحتهم الشخصية .

ب عبدالعالي منذ 6 سنوات

بنكيران أعطى للسياسة ولتدبير الشأن العام مفهوما نبيلا يستحق عليه هو وحزبه التشجيع المتواصل.

بوجادي عاد فقت منذ 6 سنوات

بعد 4 شتنبر قلبتي الفيستا على المواطنين لي كانوا مازال كيتيقو فيك ولكن انتخابات 2016 غتعرف قيمتك مزيان

benuounes منذ 6 سنوات

بالقدر اللي كيخرجك مصلحيا مصلحة ذاتية ثم حزبية عقنا بكم شمتونا في الانتخابات السابقة لكن لست بالخب ولا الخب يخدعني والمؤمن لا يلدغ من الجحر مرتين وقد لدغنا المرة الاولى وما زلنا ننزف دما موعدنا الانتخابات