تقرير: المغرب "متوسط" في انفتاح اقتصاده أمام التجارة العالمية

10 يناير 2016 - 11:24

وضعت نتائج مؤشر “الأسواق المفتوحة” لعام 2015، المغرب ضمن الدول المتوسطة فيما يخص الانفتاح على التجارة الدولية، وهو ما عكسته الرتبة التي حلّ بها 58 عالميا من بين 75 دولة شملتها الدراسة.

وشمل مؤشر الأسواق المفتوحة، الذي تعده غرفة التجارة العالمية 75 دولة، تم اختيارها من الدول المرتفعة والمتوسطة والمنخفضة الدخل، وتمثل مجتمعة أكثر من 90 في المائة من إجمالي حجم التجارة والاستثمارات الدولية.

وفي هذا المؤشر، الذي يقيس مدى انفتاح اقتصادات عدد من الدول أمام التجارة العالمية، جاء المغرب الأول مغاربيا والرابع عربيا وراء كل من الإمارات، (8 عالميا)، بتقييم فوق المتوسط، ثم السعودية (36)، والأردن (48) والمغرب (58) بتقييم متوسط، فيما حصلت مصر (61)، وتونس (62)، والجزائر (71) بتقييم تحت المتوسط، فيما تذيّلت السودان (75) هذا الترتيب بتقييم ضعيف.

وعلى المستوى العالمي كان تقييم “ممتاز” لصالح هونغ كونغ وسنغافورة فقط بشأن الانفتاح التجاري، أما الأداء الأسوأ فكان من نصيب باكستان، وبنغلادش، والسودان وإثيوبيا.

ويقيس هذا التقرير مدى نجاح الدول في فتح اقتصاداتها أمام التجارة العالمية، وإزالة العوائق التي صنعها الإنسان أمام تدفق البضائع والخدمات والعمالة ورؤوس الأموال بين الدول، فيما يعتمد على أربعة معايير هي السياسة التجارية للدولة، وانفتاحها التجاري، والاستثمارات الحرة المباشرة، ومستوى البنية التحتية اللازمة لدعم التبادل التجاري.

 

 

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.