الحدادي.. إشادة عالمية بصعود نجمه مع البارصا

25 يناير 2016 - 00:41

عاد المغربي منير الحدادي، لاعب نادي برشلونة الإسباني، إلى واجهة الحدث العالمي بامتياز، إثر تألقه يوم أول أمس (السبت)، عندما قاد برشلونة، رفقة البرغوث الأرجنتيني ليونيل ميسي، إلى تحقيق انتصار صغير في مباراة صعبة ضد فريق مالقة بنتيجة 2-1 على أرض الأندلس في ملعب «لاروزاليدا»، برسم الجولة الـ21 من الدوري الإسباني الأول لكرة القدم.

وتمكن منير الحدادي، الذي دخل رسميا مكان الساحر البرازيلي نيمار، من افتتاح نتيجة التسجيل للعملاق الكتالوني في الدقيقة 2 من المقابلة، محققا بذلك الهدف الأول له في الليغا بعد الصيام عن التهديف لعامين تقريبا في الليغا (منذ غشت 2014)، ليكون منير الحدادي كسر عقدة التسجيل في اليغا، مما سيسمح له في المباريات المقبلة بتسجيل المزيد من الأهداف، وفرض نفسه كمهاجم رابع قادر على تعويض غياب أحد أقطاب «ثلاثي الرعب» (ميسي ونيمار وسواريز).
وكان فريق مالقة قد تمكن، قبل نهاية الشوط الأول، من إحراز هدف التعادل في الدقيقة الـ33، ليحرز ميسي في الجولة الثانية، بالضبط، في الدقيقة الـ51 هدف الفوز لأبناء لويس إنريكي، في مقابلة كان فيها البارصا قاب قوسين أو أدنى من السقوط في فخ التعادل. وسمح هذه الفوز الصغير لبرشلونة من احتلال المركز الأول في انتظار نتيجة المقابلة التي يستضيف فيها أتليتيكو مدريد الفريق الأندلسي أشبيلية التي من المفترض انها أجريت يوم أمس الأحد.
من جهة أخرى، تفاعلت الصحافة الإسبانية، بشكل خاص، والعالمية بشكل عام، مع هدف منير الحدادي وعودته إلى التألق في المباريات الأخيرة، في هذا الصدد، كتبت «إلموندو ديبورتيفو» بعنوان عريض:»الهدف الأول لمنير في الليغا منذ غشت 2014»، مشيرة في، الوقت نفسه، إلى أن شهر يناير هو شهر منير بامتياز، إذ تمكن من تسجيل هدفين ضد إسبانيول وآخر ضد بيلباو في منافسة كأس الملك، مما جعله هداف برشلونة في كأس الملك والبطولة بخمسة أهداف؛ لكن كان موقع «غول» الإسباني الأكثر ثناء على منير الحدادي، إذ خرج بعنوان عريض «منير يفتتح التسجيل ويحرز هدفه الرابع في ثلاث مباريات شارك فيها كرسمي»، كما أرفق المقال بصورة لمنير التي وضع لها تعليق «منير صفقة الميركاتو، لكن ينقص المدافعون»، في إشارة إلى أن البارصا وجد المهاجم الرابع دون التعاقد مع أي لاعب.
فيما كتب الموقع البيروفي «بيرو» أن «البارصا ينتزع النقاط الثلاثة بفضل المغربي منير والأرجنتيني ميسي»؛ كما كتب الموقع البيروفي الآخر «ر. ب. ب. أخبار» أن منير الحدادي يتفاعل بشكل تصاعدي مع الفرص التي يمنحها له المدرب لويس إنريكي، مضيفا «سجل 4 أهداف في 3 مباريات»، كما كتب موقع «يوكاتان» المكسيكي قائلا:»البارصا ينتصر في ملعب مالقة بهدفي منير الحدادي وميسي».
وحتى صحف جمهوية الدومينيك خصصت حيزا من عناوينها لمنير الحدادي، في هذا الإطار، كتب موقع «ليستين دياريو» قائلا:»منير الحدادي وميسي يضعان البارصا في المقدمة»، الموقع ذاته أرفق المقال بصورة تحت تعليق «الهداف منير الحدادي، يحتفل بالهدف الأول لفريقه في مباراة يوم أول أمس ضد مالقة».
يذكر أن منير الحدادي ذو الأصول المغربية اختار اللاعب للمنتخب الإسباني، ورغم ذلك فإن كل الصحف الإسبانية والعالمية تشير في مقالتها إلى جذوره المغربية.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.