هوية مزيفة على فيسبوك تقود مغربيا إلى السجن في إيطاليا

06 فبراير 2016 - 12:20

أوقفت السلطات الإيطالية، أمس الجمعة، شابا مغربيا وذلك بسبب صفحة أنشأها على موقع التواصل الإجتماعي “فيسبوك” بهوية مزيفة، حيث وجهت له تهمة السب والقدف وانتحال هوية شخص آخر .
وقادت فرقة من قوات الأمن مجموعة من التحريات أدت إلى التوصل إلى هوية من يقف وراء “بروفايل ” باسم أنثى يحمل صورة لفتاة تقيم بمدينة “غروتامارو” شمال شرق إيطاليا، والذي لم يكن سوى الشاب المغربي (س.س) البالغ من العمر 28 سنة والذي كانت تربطه علاقة غرامية مع أختها لكنهما افترقا.
وتحرك الأمن بعد شكاية تقدمت بها الفتاة المتضررة والتي حول المغربي حياتها إلى جحيم حقيقي بعد نشر صورتها في الصفحة التي أنشأها مرفوقة برقم هاتفها وبجمل تعطي الإنطباع بأنها فتاة ليل، الأمر الذي جعلها تتلقى عشرات المكالمات الهاتفية.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.