دراسة: أسعار العقار في عين الذئاب الأغلى في الدارالبيضاء

08 مارس 2016 - 17:30

كشفت دراسة جديدة لسوق العقار بالمغرب أن الأسعار شهدت بداية السنة الجارية استقرارا في مجمل المدن باستثناء المدن السياحية، خصوصا أكادير، ومراكش، والتي شهدت انخفاضا طفيفا في أسعار المتر المربع نسبة إلى عوامل الكراء الموسمي، خلال فصل الشتاء، وبالتالي انخفاض نسبة الوافدين من الأجانب، ومغاربة العالم.

وقالت الدراسة، التي نشرها موقع « مبوب »، المتخصص في دراسة سوق العقار، إن الأسعار عام 2015، تميزت بارتفاع متزايد رغم الصعوبات التجارية، مشددة على أن عام 2016 قد لا يشهد الوتيرة نفسها، إذ يمكن ملاحظة استقرار، وكذا انخفاض طفيف في المدن الكبرى بالمملكة.

على صعيد الأرقام، لاحظت الدراسة ارتفاع عاما لأسعار المتر المربع ما بين يناير 2015 و2016 بنسبة 7 في المائة، إذ سجل أعلى ارتفاع بمدينة أكادير بنسبة 20 في المائة، ليصل إلى 13.338 درهما للمتر المربع (يناير 2016)، أي بسعر يقترب من الأسعار المسجلة في مراكش، والتي حددت في 13.661 درهما، وهذا يرجع لتعدد المشاريع العقارية بهاته المدينة الساحلية.

وبحسب هذه المقارنة تعتبر مدينة مراكش من المدن القليلة، التي عانت من تراجع السعر في 2015، حيث لوحظ انخفاض بنسبة 6 في المائة، خلال هذا العام، لتكون أيضا من المدن، التي تأثرت كثيرا بفعل الأزمة الاقتصادية بسبب مشاريعها الموجهة للسياح الأجانب.

بالنسبة إلى الدارالبيضاء، والرباط، فقد عرفتا تطورا لا بأس به، تضيف الدراسة، خلال عام 2015، حيث حصلت على نسبة 4 في المائة بالرباط، و9 في المائة بالعاصمة الاقتصادية .

تفاصيل أخرى قدمتها الدراسة، بخصوص تباين الأسعار بين أحياء أهم المدن، وهكذا بلغ السعر المتوسط للعقار في مدينة الدارالبيضاء في المتوسط 17 ألف و363 درهما، في حين يبقى العقار في منطقة عين الذئاب الأغلى، إذ يصل إلى 23 ألف 457 درهما للمتر المربع في المتوسط، مقابل 6 آلاف و745 درهما في منطقة سباتة. وتراجع سعر المتر المربع في منطقة الحي الحسني إلى ما دون 10 آلاف درهم ليستقر في 9 آلاف و687 درهما في المتوسط.

في الرباط استقر متوسط الأسعار في 16 ألف و982 درهما للمتر المربع، مع استمرار تسجيل أحياء السويسي، والرياض لأعلى الأسعار بمعدل يصل إلى 19 ألف و377 درهما، مقابل 18 ألف و236 درهما لحي أكدال، وقرابة 10 آلاف درهم لحي المحيط.

على صعيد أحياء مدينة طنجة سجل معدل سعر يبلغ 10 آلاف و864 درهما مع خاصية تقارب الأسعار في مجمل الأحياء باستثناء حي مالاباطا، الذي تصل أسعار المتر المربع فيه إلى 14 ألف و392 درهما، مقابل 11 ألف درهم لعقارات وسط المدينة.

فاس بدورها أنهت شهر يناير الجاري بأسعار ثابتة في حدود 6285 درهما للمتر المربع، وهكذا بلغت أسعار وسط المدينة 6653 درهما للمتر المربع كمتوسط، مقابل 5826 درهما لحي نرجس، ثم 4215 درهما كسعر مسجل في حي بنسودة.

شارك المقال

شارك برأيك

Laisser un commentaire

Votre adresse e-mail ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *

التالي