لقطات من العرض العسكري الختامي ل"رعد الشمال" الذي شارك فيه المغرب

12 مارس 2016 - 09:00

أظهرت لقطات مصورة جوانب من فعاليات العرض العسكري الختامي لمناورات تدريب « رعد الشمال » التي اختتمت امس الجمعة في مدينة الملك خالد العسكرية.
وأبانت اللقطات قادة الدول المشاركة في التمرين العسكري وتفاعلهم مع العروض العسكرية المقدمة، بالإضافة إلى توثيق بعض اللحظات المميزة خلال العرض العسكري والاستعراض الجوي.
وشهدت فعاليات العرض العسكري حضور رئيس الحكومة عبد الاله بنكيران، الى جانب عدد من قادة ورؤساء حكومات دول عربية واسلامية، يترأسهم الملك االسعودي سلمان بن عبد العزيز ال سعود.
وكان قائد المنطقة الشمالية السعودية وقائد القوات البرية المشاركة في التمرين، اللواء ركن فهد المطيري، قد أكد في كلمة له أن التمرين يستمد أهميته ليس من حيث عدد الدول المشاركة فيه ولا من حيث حجم القوات وتنوع تسليحها وقواتها القتالية العالية فحسب بل أيضا في سرعة الاستجابة والقدرة على حشد القوات من مختلف دول العالم العربي والإسلامي في زمن قياسي.
و أوضح المطير أنه تم تطبيق جميع أنواع العمليات العسكرية وبنجاح « تام »، ما أسهم في رفع مستوى الجاهزية القتالية للقوات القتالية المشاركة، ودرجة استعدادها لتكون قوة ضاربة « لنصرة الحق وردع كل من تسول له نفسه المساس بالدول العربية الإسلامية وبمقدرات شعوبها لاسيما في ظل الظروف الدولية والإقليمية الراهنة ».
وتكون العرض المصاحب لتمرين (رعد الشمال) من عرض عسكري بري وجوي، ولوحدات رمزية من القوات المشاركة في التمرين.
وتعد مناورات (رعد الشمال) التي انطلقت في 27 فبراير الماضي بمشاركة قوات من نحو 20 دولة عربية وإسلامية إضافة إلى قوات درع الجزيرة، واحدة من أكبر التمارين العسكرية بالعالم من حيث كم ونوعية العتاد المستخدم لدى قوات الدول المشاركة واتساع منطقة هذه المناورات المقدرة بحوالي 900 كيلومتر.
و ركزت المناورات على تدريب القوات على كيفية التعامل مع القوات غير النظامية والجماعات الإرهابية وفي نفس الوقت تدرب القوات على التحول من نمط العمليات التقليدية إلى ما يسمى بالعمليات منخفضة الشدة إضافة الى تدريب القوات على العمل على عدة أنساق متباعدة الزمان والمكان.

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

شارك المقال

شارك برأيك

Laisser un commentaire

Votre adresse e-mail ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *

التالي