بوفال يعيد الجدل في فرنسا حول اللاعبين "المزدوجي الجنسية"

15 مارس 2016 - 17:10

أعاد الدولي المغربي سفيان بوفال إلى الواجهة، قضية اللاعبين المزدوجي الجنسية في « الليغ1″، وذلك عقب إعلان الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، أمس الاثنين، رسميا عن قبول اللاعب لدعوة منتخبه الأم، ومشاركته في المباراة المقبلة للأسود، أمام منتخب الرأس الأخضر.

وكان اسم نجم ليل الفرنسي، اليوم الثلاثاء، مادة دسمة للصحافة الفرنسية، التي أعلنت لائحة عدد من المحترفين، الذين غيروا وجهتهم من المنتخب الفرنسي نحو منتخباتهم الأم.

10295662_1340562379302666_1521174542808941574_nويشار إلى أن اسم عميد منتخب الأسود، مهدي بنعطية، الذي فضل قبول دعوة الأسود، قد أدرج ضمن قائمة التشكيلة المثالية للاعبين ذوي الجنسيات المزدوجة، الذين تألقوا بشكل لافت للانتباه، وشكلوا الفرق خارج فرنسا أيضا.

جدير بالذكر أن عددا من لاعبي المنتخب الوطني المغربي، فضلوا تلبية دعوة المغرب بدلا من منتخبات المنشأ، وكان أبرزهم حكيم زياش المحترف في صفوف تفينتي، وهاشم مستور النجم الواعد بمالقا، إضافة إلى رومان سايس ومهدي كارسيلا.

 

 

شارك المقال

شارك برأيك

Laisser un commentaire

Votre adresse e-mail ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *

التالي