العماري: إذاعة محمد السادس تنشر التطرف - فيديو

17 مارس 2016 - 18:17

في تصريح مفاجئ، قال إلياس العماري، الأمين العام لحزب الأصالة والمُعاصرة، إن إذاعة محمد السادس للقرآن الكريم، تنشر خطابات التطرف.

وجاء على لسان المُتحدث نفسه أن « القناة أنشئت للحديث عن الإسلام المنفتح والمتنوع، الذي أصبحنا نُصدره للسينغال وفرنسا.. لكن القناة تُستعمل فيها مُصطلحات وعبارات تُشيد بالتطرف ».

وبرر السياسي على رأس حزب « التراكتور »، استخدام خطاب التطرف بين طلبة المعهد العالي للصحافة والإعلام، أمس الأربعاء، بـ »الفراغ ».

[youtube id= »qyiMbKDM1NU »]

ودافع إلياس العماري، حسب ما نشرنا سابقا، عن جملته الشهيرة التي أثارت جدلا واسعا بعد تسميته أمينا عاما لحزب الأصالة والمعاصرة « جئنا لمحاربة الإسلامين ».

وشرح رئيس جهة طنجة تطوان الحسيمة، أن كلامه لا يقصد به حزب العدالة والتنمية، أو جماعة العدل والإحسان « المسلم هو المتدين الذي يحافظ على علاقته بينه والخالق، والإسلامي هو صاحب مشروع وقراءة وتأويل خاص بالإسلام.. هنا نجد التأويل البغدادي « داعش » الدموي »، مشددا على أنه سيحارب هذه التأويلات الخاصة بالإسلام. وأضاف « حاشا ويكون عبد الإله بنكيران رئيس الحكومة من مسلمي « داعش ».. هو أمين عام حزب قانوني ».

وتساءل المتحدث نفسه « إن كان بنكيران من مسلمي البغدادي، فكيف لبلدي أن يرخص لحزب داعشي؟ ».

وأنهى العماري حديثه عن جملته « جئنا لمحاربة الإسلاميين »، بالتأكيد أن من حقه أن يملك قراءة خاصة بالإسلام، وليس من حق أي كان أن يقول إنه غير مسلم، حسب قوله.

شارك المقال

شارك برأيك

Laisser un commentaire

Votre adresse e-mail ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *

Argaz منذ 8 سنوات

Moi je suis cent pour cent d'accord avec Ilias, il vaut avancer le Maroc, espérant qu'il deviendra chef du gouvernement

عبدالله منذ 8 سنوات

قديم جدا يا صديقي. وليكن في علمك ان ما قلت ينافي ماعليه اوربا الان وسابقا وماينباك مثل خبير. في اوربا كلها احزاب مبنية على اساس ديني (الحزب المسيحي الديمقراطي او المسيحي الاشتراكي او او او ) وفي اوربا ايضا لايستسيغون كون الاسلام ينتشر بنا او بغيرنا واقع قوي لايذكر من حنقهم عليه ولامر في نفس يعقوب. كما انصحك لاتكن من اولدات فرنسا الامعة ماقاله السيد يقوله العبد وكن حرا بفكرك اولا فالاسلام يامرك بذلك وكفى.

abdo منذ 8 سنوات

هذا السيد مريض ويتدخل في ديننا لأجل الفتنة حسبي الله ونعم الوكيل فيه ، يقول الناس تصدر الصواريخ ونحن نصدر الدين فما علاقة تصدير الصواريخ بهذا الموضوع ؟؟؟ من هذا المنطلق يتبين أنه يكره الإسلام والمسلمين ، اللهم من أراد الفتنة في ديننا ودنيانا فاشغله بنفسه.

Agayou منذ 8 سنوات

L'Europe a dû se débarasser de l'église pour avancer. Le Maroc doit appliquer la laicité et se débarasser du salafisme. La démocratie et l'islam ne sont pas compatible

المعلم منذ 8 سنوات

أوافق السيد بنكيران في وجهة نظره تجاه أمين حزب الأصالة والمعاصرة، هذا الشخص الذي بدأت عيوبه تظهر من الآن ،فإلى حد الساعة لم يصرح بأي شيء يخدم البلد ويجعلنا نتفاءل بمستقبل زاهر، بل العكس هو مارأينا منه، كيف لأمين حزب كبير ننتظر منه أن يدافع عن القيم والأخلاق والحفاظ على مبادئ الإسلام يصف القناة الوحيدة التي يرتاح لها المغاربة لوسطيتها ولابتعادها عن الغلو والتطرف يصفها بهذا الوصف المشين الكاذب؟ هل هو أعرف من المغاربة بالقنوات التي تنفعهم والقنوات التي تضرهم؟ لماذا لم يشر إلى قناة العري والمسلسلات الخليعة؟ سقطت من عيني يامن مستواه التاسعة إعدادي.وكن متأكدا أن هذا التصريح سيخدم حزب العدال والتنمية وحزب الاستقلال لأنهما حريصان على نصرة الدين واللذين كان لهما موقف مشرف من فتاتي إنزكان صاحبتي التنورتين على عكس موقفكم. إنكم تضرون بحزبكم أكبر الضرر ولتعلموا أن المغاربة المتعلقين بدينهم وقيمهم مع من ينصر الإسلام وليس من يخذله.

التالي