إلياس العمري يأخذ مسافة مع الدولة 

19 مارس 2016 - 20:30

وجه إلياس العماري، الأمين العام لحزب الأصالة والمعاصرة، نقدا شديدا لإذاعة محمد السادس للقرآن الكريم، وحملها مسوولية ترويج التطرف في المغرب، من خلال البرامج التي تبثها على مدار الساعة، وهذه أول مرة ينتقد فيها أمين عام حزب سياسي إذاعة محمد السادس للقرآن، الموضوعة تحت إشراف وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية.

وسبق لإلياس العمري أن صرح أن جهات في الدولة طلبت من حزب « الجرار » عدم اكتساح انتخابات نونبر 2011، والاكتفاء بعدد محدد من المقاعد، وهو اتهام ضمني للدولة بتزوير الانتخابات وهندسة الأغلبية الحالية.

هذا، وقال مراقب لـ »اليوم 24″ إن « إلياس العمري يحاول أن يبعد عنه شبهة التبعية للدولة والهروب من اليافطة المكتوبة على مدخل مقر البام من أنه حزب تابع لجهات في الدولة، لهذا سنسمع منه عدة انتقادات للإدارة ووزارات السيادة مستقبلا « .

شارك المقال

شارك برأيك

Laisser un commentaire

Votre adresse e-mail ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *

حدو المغربي منذ 8 سنوات

كلام لا يلتفت اليه وهي مناورة من مناورات الرجل الذي يحسن المقالب. المغاربة يعرفون جيدا من بكى ممن تباكى.والمغرب يجب ان يرد على امثال هؤلاء المهاجمين للاسلام ولقناة مفضلة لدى كل الشعب لانها قناة القران وما ادراك ما القران!!!

عبدالرحيم منذ 8 سنوات

انا معك في هذا التحليل 100%

التالي