طالبة تنجح في إقرار أعياد المسلمين عطلة رسمية في مقاطعة أمريكية

22 مارس 2016 - 20:45

نجحت الطالبة المسلمة كايتي عساف، في انتزاع قرار رسمي من بلدية مدينة كلفتون في مقاطعة باسيك بولاية نيوجيرسي، باعتبار يومي عيدي الفطر والأضحى عطلة رسمية للطلبة المسلمين في المدينة.

واستغرقت عساف الطالبة في الصف الـ 12 صاحبة الأصول الفلسطينية، شهوراً في انتزاع هذا القرار حيث بدأت رحلتها بحملة جمع توقيعات مطلع شهر دجنبر الماضي في مدرستها العامة، وحينما لاقت نجاحا انتقلت إلى جمع التوقيعات من مدارس أخرى في المدينة حتى جمعت نحو ستمئة توقيع تدعمها في المطالبة بعطلة لأعياد المسلمين.

وقالت إنها استغربت لأنه ليس للمسلمين عطلة رسمية كما للمسيحيين واليهود، وشجعتها زميلة لها في المدرسة على القيام بحملة لدعم القضية، ثم جهزت كايتي وثائق عن أعداد المسلمين التي تتجاوز خمسة آلاف في مدينة كلفتون، وذهبت بالتواقيع والوثائق إلى مجلس التعليم في بلدية المدينة وعرضتها عليه، مصحوباً بأوراقها الحقوق الرئيسية المذكورة بالتعديل الأول في الدستور الأميركي، ومنها الحق في التعبير والاعتراض والمساواة وغيرها، وعرضتها على المجلس في الاجتماع الثاني إلى جانب معلومات عن العيدين وأهميتهما للمسلمين.

 

كك

 

وأشارت إلى أن إحدى أعضاء المجلس قالت لها إنه يمكن إعطاء الطلاب المسلمين عذرا للغياب في هذين اليومين فرفضت كايتي، مطالبة بأن يكون العيدان عطلة رسمية مثلهما مثل أعياد المسيحيين واليهود.

وتابعت « قلت لها ضعي نفسك مكاني وتخيلي أن تذهبي للعمل في الكريسماس مثلا، فسكت الجميع ولم يردوا ».

ولم يثن كايتي عساف قول بعضهم إنها لن تنجح لأن غيرها جرب ولم يفلح، فظلت تحاول حتى كانت المفاجأة بقبول طلبها في الاجتماع الخامس معها الذي تم قبل نحو أسبوعين، حيث أعلن المجلس موافقته على قرار العطلة الرسمية لهذه السنة، خاصة يوم عيد الأضحى لأنه سيأتي في منتصف الأسبوع.

وعبر طلاب مسلمون من المنطقة عن سعادتهم بالقرار، واعتبروه فرصة لغير المسلمين ليتعرفوا على أعياد المسلمين، كما يتعرف المسلمون على أعيادهم وثقافتهم.

 

شارك المقال

شارك برأيك

Laisser un commentaire

Votre adresse e-mail ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *

التالي