عبد النبوي يتمنى إعفاءه من مهامه

31 مارس 2016 - 22:45

العلبة السوداء لوزارة العدل والحريات، محمد عبد النبوي، مدير الشوون الجنائية والعفو، أسر لاصدقائه اكثر من مرة في الاشهر الاخيرة بانه يتمنى اعفاءه من مهامه لظروفه الصحية. وقال عبد النبوي إنه لم يعد قادرا على تحمل الاعباء الكثيرة لمديريته التي تعتبر اهم مديرية في وزارة العدل والحريات خاصة مع مجيء مصطفى الرميد الذي رفع من وتيرة العمل لكثرة الأوراش التي فتحها، خاصة «مشروع اصلاح منظومة العدالة» واعداد القانونين التنظيميين للسلطة القضائية الجديدة والنظام الاساسي للقضاة.

من جهة أخرى، نجح المحامي مصطفى الرميد، الذي كان دائم الانتقاد أيام المعارضة للقضاء وعدم استقلاليته، في التعايش مع «اقطاب الدولة في القضاء» لمدة خمس سنوات، فيما طبع التوتر علاقته بالقضاة الشباب.

شارك المقال

شارك برأيك

Laisser un commentaire

Votre adresse e-mail ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *

التالي