السعيدي: استقالة بودريقة ليست الأولى وتضارب المصالح يؤثر في اللعبة

02 مايو 2016 - 12:36

كشف يحي السعيدي، الباحث في القانوني الرياضي، أن تقديم محمد بودريقة لاستقالته من الجامعة ليست سابقة، إذ كان قد سبق أن أقدم على خطوة مماثلة قبل أشهر، مبرزا أنه بعدها سافر إلى مصر في مهمة جامعية.

وتابع السعيدي في تصريح خص به “اليوم 24″:”لقد قال إنه قرر الاستقالة من الجامعة حتى يتسنى له الدفاع عن مصالح الرجاء، على الرغم من عدم تقديمه استقالة رسمية، وسافر بعدها إلى مصر، وطوي الملف”.

وتابع “إشكاليات التحكيم والبرمجة وغيرها من العراقيل مناسبة سانحة للمسؤولين ليتداركوا الموقف بهدف تصحيح الوضع بطريقة عقلانية، بحكم أننا أمام حالات تضارب المصالح، وهو ما ينعكس بشكل سلبي على ظروف الممارسة”.

وأضاف “المادة 23 من قانون التربية البدنية أولت من طرف الوزارة الوصية، وتم اعتماد عبارة خاطئة، تقول إن المكاتب الجامعية والشركات الرياضية تنبثق من ممثلي الأندية والعصب، بينما تعتبر كلمة “تضم عوض تنبثق” هي الصواب”.

وزاد “يجب منح رخص جامعية فردية لمن لديه الأهلية، بحكم أنه لا يعقل أن نستمر في تكريس حالة التنافي، الأجهزة التحكيمية غير مستقلة وغير منتخبة بطريقة ديمقراطية، يجب معالجة المشكلة من الزاوية القانونية بضمان الاستقلالية والحياد، حتى نضع حدا لحالة فشل التنظيم، الذي يعيش على إيقاعه موضوع تسيير الكرة في المغرب”.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.