الخلاف السياسي بين المغرب وأمريكا لا يوقف صفقات التسلح

08 مايو 2016 - 20:28

كشفت وزارة الدفاع الأمريكية وجود صفقة تسلح جديدة مع المغرب، تمتد إلى العام 2021، يحصل المغرب بموجبها على معدات اتصال متطورة سيتم تركيبها في آلياته العسكرية.

الصفقة، التي أعلنها الموقع الرسمي لوزارة الدفاع الأمريكية، أول أمس الجمعة، تقدر قيمتها بأكثر من 400 مليون دولار. ويوضح المصدر نفسه أن الأمر يتعلق بأجهزة اتصالات بالراديو تزود بها المعدات البرية والجوية، وتنتمي إلى منظومة «سانغارس» الأمريكية.

الصفقة لا تشمل قيمة المعدات، التي سيحصل عليها المغرب فقط، بل، وعلى غرار جل صفقات التسلح، تشمل أيضا مصاريف التدريب وخدمات ما بعد البيع وقطع الغيار… وتتوزع الصفقة على عدد من الشركات الأمريكية، المتخصصة في صناعة المعدات العسكرية، لكن شركة «جنرال ديناميكس لاند سيستم» نالت حصة الأسد، حيث تستحوذ لوحدها على قرابة 330 مليون دولار من قيمة الصفقة.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.