الدرك يفتح تحقيقا حول جثة عثر عليها متحللة

11 مايو 2016 - 13:16

عثرت عناصر الدرك الملكي لمنطقة الوطية، التابعة لجماعة واد شيكة قرب مدينة طانطان، على جثة متحللة على مقربة من شاطئ البحر، حيث فتحت تحقيقا في الموضوع، قصد التعرف على هوية صاحب الجثة.
وحسب مصادر “اليوم 24″، فإن التحقيقات، التي تجريها عناصر درك الوطية، الواقعة جنوب مدينة طانطان على بعد 60 كيلومترا، تحوم حول كون الجثة تعود إلى بحار مغربي، أو مهاجر من إفريقيا جنوب الصحراء، فشل في العبور إلى أوربا، ليلقى حتفه غرقا.
وأوضحت المصادر ذاتها، وفقا لمعلومات خاصة، أن الجثة التي عثر عليها، قد تعود إلى أحد الأشخاص كان قد اختفى، أخيرا،  في مدينة سيدي إفني، وهو ما سيكشف عنه التشريح الطبي للجثة التي تم نقلها إلى مستودع الأموات في مدينة طانطان.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.